Accessibility links

logo-print

أوغلو ينفي وجود توتر بين تركيا وواشنطن على خلفية ملف إيران النووي


نفى وزير الخارجية التركية احمد داوود أوغلو الثلاثاء وجود توتر بين رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان والرئيس باراك أوباما على خلفية الموقف التركي حيال أزمة الملف النووي الايراني، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

وقال داوود اوغلو تعليقا على تقارير بهذا الشأن إن المحادثة الهاتفية التي أجراها اردوغان الخميس الماضي مع أوباما بشأن ايران لم يشبها أي توتر أو احتدام في الحديث بين الجانبين بل بالعكس كانت "بناءة".

كما نفى أن يكون الرئيس أوباما قد أعرب لاردوغان خلال الاتصال الهاتفي عن الاستياء الأميركي من الموقف التركي حيال الأزمة بين ايران والغرب على ما ذكرته تقارير اخبارية أو أنه اعتبر هذا الموقف مضرا بالجهود الأميركية لفرض عقوبات على طهران بسبب طموحاتها النووية.

وقال الوزير التركي إن الرئيس الأميركي لم يفصح عن أي موقف خلال الاتصال بشأن نتائج المساعي التركية مع ايران التي أفضت إلى موافقة طهران على إجراء صفقة تبادل الوقود النووي مع الغرب.

وانتقد وسائل الاعلام لمحاولتها تصوير وجود ازمة بين تركيا والولايات المتحدة على خلفية الملف النووي الايراني وقال "أريد أن أبلغ وسائل الاعلام بأن محاولات الايقاع بين البلدين مصيرها الفشل".
XS
SM
MD
LG