Accessibility links

logo-print

بتريوس يتحدث عن إرسال قوات خاصة إلى الشرق الأوسط لإقامة علاقات مع جيوشها


قالت صحيفة نيويورك تايمز إن الجنرال ديفيد بتريوس قائد القيادة المركزية الأميركية قرر إرسال قوات عمليات خاصة إلى الشرق الأوسط لجمع المعلومات الاستخباراتية وإقامة علاقات مع جيوش دول المنطقة.

وقالت الصحيفة إن تلك الدول تشمل السعودية والصومال وإيران. ويرى جيف ماكوسلاند مستشار الشؤون العسكرية في شبكة تلفزيون سي بي إس نيوز إن تلك الخطوة لا تخلو من الأخطار:

"من المؤكد أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى ردة فعل معادية، ولا سيما في بعض الدول الصديقة كالسعودية. كما أنها قد تزيد التوتر في علاقتنا مع الدول التي لدينا مشاكل معها، مثل إيران وربما سوريا أيضا".

خطوة كبيرة

ويضيف ماكوسلاند: "هذه خطوة كبيرة لأنها تعني قيامنا بعمليات في دول لسنا في حالة حرب معها".

وعن القوات التي يمكن استخدامها في تنفيذ هذه العمليات يقول ماكوسلاند: "نتحدث هنا عن وحدات صغيرة جدا من قوات العمليات الخاصة، وقد تكون من الفرق الخاصة التابعة لسلاح البحرية. وعلى الأرجح سيتم إنزال هذه القوات من الجو أو من قوارب صغيرة تقترب من الساحل".

ومن المتوقع أن يكون الهدف من هذه الخطوة إيجاد بديل يغني عن الاعتماد الكلي على وكالة الاستخبارات المركزية وغيرها من أجهزة الاستخبارات.
XS
SM
MD
LG