Accessibility links

محكمة لاهاي تبلغ مجلس الأمن بأن السودان يحمي متهمين بارتكاب جرائم في دارفور


أبلغ قضاة بالمحكمة الجنائية الدولية اليوم الأربعاء مجلس الأمن الدولي بأن الحكومة السودانية تحمي مشتبها بهما مطلوب إلقاء القبض عليهما لارتكابهما جرائم حرب في دارفور بدلا من أن تعتقلهما ليقدما للمحاكمة.

وقالت مصادر في المحكمة إن الإشعار الرسمي من قبل قضاة الدائرة التمهيدية في المحكمة الجنائية الدولية ، التي تعد أول محكمة دائمة في العالم لجرائم الحرب، يهدف إلى زيادة الضغوط الدولية على السودان ورئيسه عمر حسن البشير الذي اتهمته المحكمة في السابق بارتكاب جرائم حرب في دارفور.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد طلبت من حكومة السودان إلقاء القبض على احمد هارون وزير الشؤون الإنسانية وعلي قشيب القائد البارز لميليشيا الجنجويد الموالية للحكومة بسبب ارتكابهما لجرائم خلال الحرب الأهلية في إقليم دارفور.

ووجهت المحكمة لهارون 42 تهمة بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب بينما وجهت 50 اتهاما لقشيب بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب أيضا.

وتقول الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة الدولية إن الحرب في دارفور أودت بحياة أكثر من 300 ألف شخص منذ عام 2003 بخلاف 2.7 مليون مشرد بينما تقول الحكومة السودانية إن عدد القتلى بلغ عشرة آلاف شخص.

XS
SM
MD
LG