Accessibility links

المحكمة الاتحادية ترجئ المصادقة النهائية على نتائج الانتخابات


قالت المحكمة الاتحادية العليا إنها أرجأت المصادقة النهائية على نتائج الانتخابات البرلمانية، فيما طالبت قائمة "العراقية" المراجع الدينية والمجتمع الدولي بالتدخل من أجل وقف ما وصفته بالتلاعب في نتائج الانتخابات.

وأشارت المحكمة في بيان اليوم الخميس إلى أنها تسلمت ظهر أمس نتائج الانتخابات التشريعية من مفوضية الانتخابات، وعقدت اليوم جلستها بكامل أعضائها ونظرت في النتائج ووجدت أن هناك بعض الجوانب التي تستلزم إيضاحا من مفوضية الانتخابات قبل البت النهائي في النتائج.

وأضاف البيان أن المحكمة وجدت أيضا أن هناك طعنين معروضين على اللجنة القضائية في محكمة التمييز الاتحادية لم تبت فيهما مفوضية الانتخابات إلى الآن حتى يتم اعتبار نتائج الانتخابات نهائية وقابلة للتصديق.

في غضون، ذلك اتهمت قائمة العراقية في بيان لها اليوم ائتلاف دولة القانون بعرقلة مصادقة المحكمة الاتحادية على نتائج الانتخابات من خلال إقامة دعوى جديدة لإلغاء أصوات مرشحي القائمة عن محافظة ديالى.

ووصف عضو العراقية حيدر الملا في حديث لـ"راديو سوا" ذلك بالانقلاب على العملية السياسية، متهما دولة القانون بمحاولة "إطالة أمد الحكومة المنتهية بإقامة دعوى جديدة أمام الهيئة القضائية".

وطالب الملا المراجع الدينية والمجتمع الدولي والقوى السياسية بالعمل على وقف ما وصفه بمحاولة التلاعب بنتائج الانتخابات.

وسبق للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات أن أعلنت أمس أن ائتلاف دولة القانون قدم طعناً بشأن قرار مجلس المفوضين القاضي باستبدال مرشحين اثنين فائزين من القائمة العراقية عن محافظة ديالى تم استبعادهما بموجب قضايا جنائية فضلا عن مطالبته باستبعاد مرشح فائز من الائتلاف الوطني، مشيرة إلى أن الطعن تضمن أيضا المطالبة بحذف أصوات المرشحين الثلاثة.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG