Accessibility links

logo-print

المالكي: ائتلاف دولة القانون متمسك بمرشحه لرئاسة الحكومة


جدد رئيس الحكومة المنتهية ولايتها نوري المالكي بعد لقائه المرجع السيستاني في النجف، رفض أي تدخل خارجي في شؤون العراق الداخلية، مؤكدا تمسك "ائتلاف دولة القانون" بترشيحه لمنصب رئيس الحكومة.

وشدد المالكي على أهمية تشكيل حكومة شراكة وطنية وفق مبدأ إشراك جميع المكونات السياسية واحترام الدستور والقانون ونتائج الانتخابات، مضيفا في مؤتمر صحفي عقده في النجف عقب لقائه السيستاني، قوله إن "النتائج التي سيقررها القضاء بمصادقة المحكمة الاتحادية" هي الأساس لتشكيل الحكومة الجديدة.

وجدد المالكي رفض أي تدخل خارجي في شؤون العراق الداخلية، وقال يجب أن "تشكل الحكومة العراقية هنا في بغداد وليس في عواصم الدول الأخرى وأن تحترم الدول الأخرى إرادة العراقيين".

وأكد المالكي أن ائتلاف دولة القانون ما زال متمسكا بترشيحه لمنصب رئيس الوزراء مشيرا في الوقت نفسه إلى استمرار الحوارات بين ائتلاف دولة القانون والائتلاف الوطني بشأن إقرار وثيقة يعلن من خلالها مرشح الكتلتين للمنصب.

ونقل رئيس الوزراء العراقي عن المرجع السيستاني تأكيده على ضرورة التفاعل الإيجابي بين المكونات السياسية من أجل تسريع عملية تشكيل الحكومة.

تقرير مراسل "راديو سوا" في النجف محمد جاسم:

XS
SM
MD
LG