Accessibility links

logo-print

خطة لتسليم الملف الأمني إلى وزارة الداخلية


أكد المتحدث باسم عمليات اللواء قاسم عطا بغداد وجود خطة متكاملة لتسليم الملف الأمني إلى وزارة الداخلية، محذرا من استغلال الجماعات المسلحة التأخير في تشكيل الحكومة لتنفيذ مزيد من الهجمات.

رجح الناطق باسم عمليات بغداد اللواء قاسم عطا أن ينعكس تأخر تشكيل الحكومة على الأوضاع الأمنية في البلاد، مستبعدا في الوقت ذاته أن يشكل ذلك أي فراغ أمني، جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها مؤسسة المدى الثقافية في بغداد اليوم.

وربط عطا خلال ندوة نظمتها مؤسسة المدى الثقافية في بغداد، تسليم الملف الأمني من قبل وزارة الدفاع إلى وزارة الداخلية بتحسن الأوضاع الأمنية في العاصمة بغداد.

وأضاف أن الإجراءات التي تتبعها قيادة عمليات بغداد من غلق الشوارع ووضع الحواجز الكونكريتية هي إجراءات مؤقتة.

من ناحية أخرى، أشار عطا إلى تشكيل لجنة مشتركة تضم ممثلين عن وزارتي العدل وحقوق الإنسان ومكتب القائد العام للقوات المسلحة لحسم ملفات المعتقلين في السجون التابعة لوزارة الدفاع.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG