Accessibility links

logo-print

باراك اوباما يحث الأميركيين بمناسبة عيد الذكرى على تذكر من سقطوا في ميادين القتال


حث الرئيس باراك أوباما، في خطابه الإذاعي الأسبوعي السبت بمناسبة الاحتفال بعيد الذكرى، الأميركيين على تذكر أولئك الأبطال الذين ضحوا بأنفسهم دفاعا عن الوطن. وقال: "في عطلة نهاية هذا الأسبوع، ونحن نحتفل بعيد الذكرى، أريد منكم أن تحملوا جميع أبطالنا الذين سقطوا في ميادين المعارك في قلوبكم، وإنْ استطعتم، ضعوا الزهور على قبورهم".

تحية للأبطال

وقال الرئيس أوباما إن أميركا مدينة لهؤلاء الأبطال الذين جعلوا منها أقوى وأغنى أمة في التاريخ بفضل شجاعتهم وتضحياتهم، مضيفا أن بطولاتهم ترجع إلى السنوات الأولى من تاريخ البلاد عندما حارب الأميركيون البريطانيين وانتصروا عليهم في حرب الاستقلال، وعندما خاضوا الحرب الأهلية لصيانة وحدة البلاد:"كانت تلك البطولة هي الروح التي مكنت مليشيات مبعثرة من مواجهة الجنود البريطانيين في معركتي ليكسينغتون و كونكورد، وكانت هي الروح التي قادت شباب أمة منقسمة، نصفها من العبيد ونصفها الآخر من الأحرار، إلى حمل السلاح لحماية اتحادنا".

وحيا الرئيس أرواح الضحايا الذين ضحوا في سبيل أمتهم:"تلك هي الروح التي دفعت الوطنيين من كل جيل للتضحية بحياتهم لضمان حياة أمتنا، من خنادق الحرب العالمية الأولى إلى معارك الحرب العالمية الثانية، ومن إنشون وكيسان إلى الموصل ومرجة".
XS
SM
MD
LG