Accessibility links

مجموعة بريتيش بتروليوم تقر بفشل محاولتها الاخيرة لمنع تسرب النفط في خليج المكسيك


أقرت مجموعة بريتيش بتروليوم النفطية والمعروفة اختصارا بـBP بفشل محاولتها الأخيرة بمنع تسرب النفط في خليج المكسيك.

وكشف دوغ ساتلز مسؤول العمليات في BP عن توخي وسيلة أخرى لوقف تسرب النفط، وقال: "خلال الأيام الثلاثة الماضية قمنا بضخ أكثر من 30 ألف برميل من الطين. وقمنا بمحاولات عدة للتغلب على هذا التسرب. ونحن نراقب الوضع بعد كل محاولة. لقد استخدمنا أيضا تقنية ما يعرف بـ junkshot، إلى جانب عدد من المواد الأخرى في محاولة لتحويل أكبر كمية ممكنة من التدفق إلى أسفل البئر، لكننا لم نتمكن من وقف التسرب."

استخدام غواصات روبوت

وتخطط المجموعة لاستخدام غواصات الروبوت لقطع الجهاز الذي يمر عبره النفط من البئر إلى المنصة والذي تضرر من النفط المتسرب.

لكن مسؤول العمليات في BP أشار إلى أن المجموعة لا تضمن في هذه المرحلة نجاح المحاولة الجديدة بسبب طبيعة المشكلة، التي وصفها بأنها معقدة. وقد أعرب الرئيس أوباما عن قلقه بعد إعلان فشل محاولة الردم وحذر من مخاطر الوسيلة الجديدة.

صيادو الأسماك متخوفون

وقد عبر أحد صيادي الأسماك عن قلقه من وضع الحياة البحرية نتيجة هذا التسرب: "هناك قلق كبير من هذا الوضع. والناس يتساءلون ما إذا كانت المأكولات البحرية سليمة. نريد الحصول على حقيقة الوضع هناك، هذا كل ما نريده."

ويفترض أن تركز الجهود من الآن فصاعدا على آلية تجمع النفط وتسحبه إلى سطح المحيط.

وقامت العملية البالغة الدقة والتي لا سابق لها على هذا العمق البالغ 1500 متر بإدخال محلول من الماء والمواد الصلبة إلى البئر. وكان سيتم إغلاق البئر بالإسمنت بمجرد توقف تدفق النفط.
XS
SM
MD
LG