Accessibility links

logo-print

نتانياهو سيبحث مع أوباما في واشنطن القرار الدولي المتعلق بمعاهدة حظر الانتشار النووي


يزور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو واشنطن للقاء الرئيس أوباما الثلاثاء في البيت الأبيض، وعلى قائمة قضايا البحث ملف إيران النووي وعملية السلام في الشرق الأوسط والقرار النهائي الصادر عن مناقشات الأمم المتحدة بشأن معاهدة حظر الانتشار النووي.

هذا وقد أكد مسؤول إسرائيلي الأحد أن أوباما قدم إلى نتانياهو "ضمانات واضحة" أن أمن إسرائيل لن يتعرض للتهديد، وذلك قبل المصادقة على اتفاق مؤتمر متابعة تطبيق معاهدة حظر الانتشار النووي.

ويقول تقرير لصحيفة واشنطن بوست الأحد إن الوفد الأميركي في مناقشات مراجعة معاهدة حظر الانتشار النووي في نيويورك بذل جهدا لإخلاء الوثيقة النهائية من أي ذكر لإسرائيل، لكن رئيس المؤتمر أخبر المشاركين مساء الخميس فيما كانت الوفود تستعد لآخر جولة من المحادثات أن نص مسوّدة مشروع القرار هو نص نهائي وعليهم أن يقبلوا به أو يرفضوه.
ومما يذكر أن الوثائق النهائية لمعاهدة حظر الانتشار النووي تتطلب الإجماع.

ويقول تقرير الصحيفة إن دبلوماسيين كثيرين توقعوا أن تحجم الولايات المتحدة عن الموافقة على النص النهائي بسبب ذكره لإسرائيل، لكنه يبدو أن واشنطن ترددت في الظهور بمظهر المعوق في مؤتمر كان يناقش إحدى أولويات الرئيس أوباما.

الإسرائيليون منزعجون

ونقلت وسائل الإعلام انزعاج الإسرائيليين من الوثيقة التي صدرت عن المؤتمر الدولي لحظر انتشار الأسلحة النووية والتي دعت إلى إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة التدمير الشامل.

ووصفت الحكومة الإسرائيلية البيان السبت بأنه معيب بعمق وأنه يتجاهل واقع الشرق الأوسط والتهديدات الحقيقية التي تواجه المنطقة والعالم كله.
التفاصيل مع خليل العسلي مراسل "راديو سوا" في القدس.
XS
SM
MD
LG