Accessibility links

logo-print

جهاز آي باد الأعلى تكلفة في بريطانيا والدول الأوروبية


كشف كريغ جيمس كبير الاقتصاديين بقسم كومسيك لتداول الأسهم في بنك الكومنولث الأسترالي عن زيادة تتراوح بين25-20 بالمئة في سعر شراء الكمبيوتر المتنقل الجديد "آي باد" في بريطانيا وأوروبا عن الولايات المتحدة.

وذكرت دراسة أن الجهاز الذي أنتجته شركة آبل الأميركية وروجت له عالميا ليباع بذات السعر إذا تم تعديل أسعار الصرف بشكل صحيح، يختلف سعره بنسبة تصل في بعض الأحيان إلى الربع تقريبا حسب مؤشر كومسيك آي باد الأسترالي، الذي كشف عن توفير كبير للمشترين للجهاز في آسيا وأميركا وأستراليا ونيوزيلندا مقارنة ببريطانيا والدول الأوروبية.

ويعد مؤشر كومسيك تغييرا حديثا على مؤشر بيغ ماك الذي تشرف عليه مجلة ايكونوميست، ويقارن بين أسعار أجهزة آي باد في 10 دول تضم ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وسويسرا وإسبانيا وبريطانيا واليابان وأستراليا وكندا.

وتتراوح الأسعار الأرخص لإصدار واي فاي WiFi فقط من 499 دولارا في الولايات المتحدة إلى ما يعادل 620 دولارا في بريطانيا لجهاز سعته 16 غيغا بايت، مقارنة بأسعار أقل في كندا 520، واليابان 536 وأستراليا 533 دولارا.

والأسعار الأكثر تكلفة لطراز آي باد سعة 64 غيغا بايت مع واي فاي واتصال من الجيل الثالث تبلغ 829 دولارا في الولايات المتحدة، مقابل 1010 دولارات في بريطانيا و980 دولارا في ألمانيا وفرنسا وايطاليا.

ويذكر أن الجهاز أصغر قليلا من الكمبيوتر المحمول العادي وبشاشة ملونة مفتوحة باللمس ومصمم لتصفح الانترنت ومشاهدة الأفلام والقراءة.

XS
SM
MD
LG