Accessibility links

logo-print

حلف الأطلسي والجيش الأفغاني يعلنان السيطرة على أحد معاقل طالبان في شرق أفغانستان


أعلنت القوات الدولية والجيش الأفغاني اليوم الثلاثاء عن استعادة السيطرة على معقل لحركة طالبان في شرق أفغانستان قرب الحدود مع باكستان.

وقالت وزارة الدفاع الأفغانية إن "القوات الحكومية الأفغانية تمكنت من استعادة منطقة بارجي ماتال في ولاية نورستان خلال عملية مشتركة لوحدات من الجيش الأفغاني وقوات التحالف الليلة الماضية".

وكان مقاتلو طالبان استولوا السبت على المنطقة التي شهدت معارك عنيفة بينهم وبين قوات حلف شمال الأطلسي والجيش الأفغاني.

ترحيب أفغاني

وفي غضون ذلك، رحبت السلطات الأفغانية اليوم الثلاثاء بإعلان تنظيم القاعدة مقتل قائده في أفغانستان مصطفى أبو اليزيد، إلا أنها أبدت شكوكا حول تأثير هذا الإعلان على الحرب ضد الإرهاب في باكستان وأفغانستان.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الأفغانية وحيد عمر إن "موت أي إرهابي متورط في نشاطات إرهابية في أفغانستان أو باكستان أو عند الحدود يشكل تطورا يسهم في تقدم القضية".

وتابع عمر في مؤتمر صحافي قائلا "إننا لسنا واثقين من أن موت عضو في القاعدة سيكون له تأثير كبير" على الأرض معتبرا أنه "ينبغي تحقيق الكثير قبل القول إن هذا الأمر يحدث فارقا".

وكان تنظيم القاعدة قد أعلن في وقت سابق من اليوم الثلاثاء مصرع قائده في أفغانستان مصطفى أبو اليزيد الذي يعد الرجل الثالث في قيادة الشبكة التي يتزعمها أسامة بن لادن.

يذكر أن مصطفى أبو اليزيد (54 عاما) مصري الأصل ومعروف باسمه الحركي سعيد المصري وكان أحد الأعضاء المؤسسين لتنظيم القاعدة.

وقالت وسائل إعلام أميركية إن أبو اليزيد وأفراد من أسرته قتلوا بصاروخ أطلقته طائرة أميركية بدون طيار في المناطق القبلية شمال غرب باكستان.

ويقول مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي FBI إن أبو اليزيد كان مسؤولا عن تحويل الأموال عن طريق دبي إلى محمد عطا ومروان الشحي ووائل الشهري، وهم ثلاثة من خاطفي الطائرات التي هاجمت برجي مركز التجارة العالمي ومبنى وزارة الدفاع الأميركية في 11 سبتمبر/أيلول عام 2001 مما أسفر عن مقتل أكثر من ثلاثة آلاف شخص.

XS
SM
MD
LG