Accessibility links

logo-print

مظاهرة في تونس احتجاجا على الهجوم الإسرائيلي على أسطول الحرية


تظاهر نحو إلفي شخص الثلاثاء في وسط تونس العاصمة منددين بالهجوم الإسرائيلي على "أسطول الحرية" ورفعوا أعلاما تركية وصورا لرئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان.

وجرت التظاهرة بمبادرة من تشكيلات سياسية معارضة ومنظمات مهنية ومدنية، كما أفادت مراسلة وكالة الصحافة الفرنسية.

ورفعت خلال التظاهرة التي جرت وسط العاصمة التونسية أعلام فلسطينية ولافتات كتب عليها "غزة غزة رمز العزة" و"الموت لإسرائيل" و"كفى إجراما في حق الإنسانية" و"نرفض الاعتداء وندعم قانون العدالة".

ووجهت مية الجريبي، الأمينة العامة للحزب الديموقراطي التقدمي المعارض، " تحية إلى "نشطاء الحرية والعزة الموجودين على متن أسطول الحرية" واصفة الهجوم الإسرائيلي على السفينة بـ "الجريمة التي لا توصف".

من ناحيته اعتبر الناشط أحمد إبراهيم رئيس حركة التجديد وهو حزب شيوعي سابق أن "التونسيين رغم تباين مواقفهم هم صفا واحدا مع الشعب الفلسطيني ويدينون بشدة هذا التصرف المتوحش للسلطات الإسرائيلية".

من جهة أخرى أعلنت المركزية النقابية التي نظمت الثلاثاء تجمعا عماليا أمام مقر الاتحاد العام التونسي للشغل وسط العاصمة للتنديد بالهجوم على السفينة، انها حصلت على ترخيص للتظاهر الخميس.
XS
SM
MD
LG