Accessibility links

إسرائيل تسلم لبنان أربعة من المحتجزين على "أسطول الحرية" في نقطة الناقورة الحدودية


أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن إسرائيل ستسلم في وقت لاحق اليوم الأربعاء أربعة لبنانيين من أصل خمسة كانوا على متن "أسطول الحرية" المحمل بمساعدات لقطاع غزة والذي تعرض لهجوم إسرائيلي أمس الأول الاثنين.

وأوضحت المسؤولة الإعلامية في اللجنة بريجيت مانغ كومنينوس أن وفدا من اللجنة الدولية للصليب الأحمر تسلم طلبا رسميا لاستعادة أربعة لبنانيين كانوا ضمن القافلة، وذلك عند معبر الناقورة.

وقالت إن اللبنانيين الأربعة هم عباس حسين ناصر وحسين محمد شكر واندريه ابي خليل وهاني سليمان الذي أصيب خلال الهجوم الإسرائيلي.

وأضافت أن وفدا من اللجنة الدولية للصليب الأحمر زار هاني سليمان في المستشفى مشيرة إلى أن وضعه الصحي يسمح باستعادته لاسيما وأنه تحدث إلى زوجته وسيرافقه طبيب وسيارة إسعاف إلى معبر الناقورة. ومن المتوقع أن ينظم حزب الله قبل عملية التسليم تظاهرة قرب الحدود للاحتجاج على العملية الإسرائيلية.

وساطة اللجنة الدولية للصليب الأحمر

يأتي هذا في وقت أعربت فيه اللجنة ذاتها عن "استنكارها للإصابات التي أسفرت عنها العملية العسكرية التي شنتها إسرائيل". وقالت في بيان نقلته وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، إن "العدد الكبير من الضحايا يطرح الكثير من التساؤلات الخطيرة حول الأساليب والوسائل التي استخدمتها القوات الإسرائيلية لمنع القافلة من الوصول إلى غزة".

ونسب البيان إلى رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في إسرائيل والأراضي االفلسطينية بيير فيتاخ القول إن البعثة "تركز أولوياتها الآن على تفقد أحوال الجرحى ومكان احتجاز الأشخاص الذين تعتقلهم السلطات الإسرائيلية".

وأضاف أن اللجنة عرضت خدماتها كوسيط محايد نيابة عن رعايا البلدان التي احتجزتها إسرائيل والتي لا ترتبط بعلاقات دبلوماسية مع الدولة العبرية.

وأوضح فيتاخ أن اللجنة حصلت على إذن بمقابلة عشرات الناشطين من قافلة "أسطول الحرية" الذين تحتجزهم السلطات الإسرائيلية الآن.

وأكد أن اللجنة الدولية تلح على إسرائيل أن تنهي حصار غزة، كما تطالب الدول والسلطات السياسية والجماعات المعنية باتخاذ كل ما يلزم من تدابير لإعادة فتح قطاع غزة وتأمين الحفاظ على حياة المدنيين وكرامتهم.

وكانت قوات كوماندوس إسرائيلية قد هاجمت فجر الاثنين الماضي ست سفن تابعة لما يعرف باسم "أسطول الحرية" كانت متجهة إلى قطاع غزة لتوصيل مساعدات إنسانية مما أسفر عن مقتل تسعة أشخاص وإصابة آخرين بجروح مما أطلق موجة من الاعتراضات والتظاهرات حول العالم.

XS
SM
MD
LG