Accessibility links

عمداء كليات الطب يناقشون الآليات المتاحة لتطوير المناهج العلمية


شدد وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد ذياب العجيلي على ضرورة تطوير مناهج دراسة الطب العام وطب الأسنان في ظل التقدم العلمي الذي يشهده العالم في المجال الطبي.

وقال العجيلي في حديث مع "راديو سوا" إن لدى الوزارة خطة لضم العراق إلى لائحة أفضل 500 جامعة في العالم بتحديث المناهج وتطوير الأسلوب العلمي يواكب التقدم العالمي في هذا المجال.

جاء ذلك على هامش ندوة علمية عقدتها الوزارة الخميس بحضور نخبة من عمداء الجامعات الطبية وأطباء عراقيين يقومون بالتدريس في بعض الجامعات الأسترالية.

وأشار عميد كلية الطب في الجامعة المستنصرية الدكتور محمد العلوان إلى غياب التخطيط العلمي في تطوير المناهج، فيما أكد عميد كلية طب الأسنان في جامعة البصرة الدكتور عبد الجبار الظاهر أن اختلاف آلية دراسة المواد الطبية في الجامعات يؤدي لإرباك الطلبة وقال إن "المشكلة أن بعض الطلبة الذين يدرسون في جامعة الموصل وينتقلون مثلا لجامعة البصرة نجد أن بعض المواد لم تدرس في نفس المرحلة للجامعتين فيبقى الطالب محملا بدرسين أو ثلاثة وهناك طلبة كانوا يدرسون على نظام الفصلي".

وتؤكد وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أن من بين أهم العقبات التي تواجه أساتذة الطب هي صعوبة حصولهم على سمة الدخول إلى الدول المتطورة طبيا وعلميا للإطلاع على التقنيات الحديثة في مناهج التدريس.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG