Accessibility links

ندوة في الموصل لبحث سبل خفض نسبة وفيات الأمهات الحوامل


أكد مدير دائرة صحة نينوى صلاح الدين ذنون أن الدائرة تسعى إلى تقليل عدد الوفيات بين الأمهات الحوامل والذي سجل ارتفاعا ملحوظا في السنوات الأخيرة، حسب آخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية.

جاء ذلك خلال الندوة السنوية الأولى التي أقيمت في مدينة الموصل بعنوان "خفض وفيات الأمهات" وقال ذنون إن هدف الندوة متابعة هذا المؤشر الصحي والمعوقات الموجودة.

ومضى إلى القول: "نسعى لتوفير صالات ولادة في المناطق النائية وتدريب الكادر التمريضي على عمليات الولادة وتسهيل عملية إيصال السبل الحديثة في الولادة لتجنب المضاعفات التي تنجم عنها حالات وفاة".

وحول أهم الأسباب التي تساعد في تقليل الوفيات بين الأمهات الحوامل في المحافظة، قالت أخصائية النسائية والتوليد الدكتورة انتصار عبد الجبار التي ألقت محاضرة خاصة بهذا الموضوع: إن "المستوى الأول يتناول أهمية دور الأسرة في إنجاح عملية إنقاص وفيات الأمهات وكيفية إحالة الحالات الخطرة من الأقضية والنواحي إلى المستشفيات المركزية وكذلك مستوى الكوادر الصحية والمستشفيات التي لها دور أساسي في المشاركة بهذه العملية".

وأشار الإعلامي محمد عثمان إلى أهمية دور الإعلام في نشر الوعي الصحي لتوعية الحوامل للاهتمام بصحتهن وصحة الجنين.

وحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية فإن معدل الوفيات بين النساء وصل إلى 529 ألف امراة حامل في العام ، ما يعني وفاة امرأة حامل في كل دقيقة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في نينوى أحمد الحيالي:
XS
SM
MD
LG