Accessibility links

كوريا الجنوبية تحيل ملف غرق البارجة إلى مجلس الأمن الدولي


أحالت كوريا الجنوبية الجمعة على مجلس الأمن الدولي حادث غرق بارجة لها تحمل جارتها الشمالية المسؤولية عنه، وفق ما أعلن الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك.

وقال لي في خطاب خلال مؤتمر سنوي حول الأمن في سنغافورة "اليوم، أحالت حكومة جمهورية كوريا قضية الهجوم على البارجة شينوان من جانب كوريا الشمالية على مجلس الأمن الدولي".

وأضاف أن كوريا الشمالية "انتهكت سيادتنا وهاجمت قواتنا المسلحة، ما يعني بوضوح أن هذا الأمر تحريض عسكري".

وتابع لي "على كوريا الشمالية أن تقر بما ارتكبته. عليها أن تتعهد أنها لن تقوم بعد اليوم بعمل جدير بالعقاب. إن ذلك في مصلحة السلام. انه في مصلحة كوريا الشمالية".

وقال الرئيس الكوري الجنوبي أيضا "إذا ساد الاعتقاد أننا بعد وقت معين سنغض النظر عما قامت به كوريا الشمالية وان الاستقرار في شبه الجزيرة الكورية سيظل قائما في شكل أو في أخر، فإننا سنخدع أنفسنا عندئذ لان كوريا الشمالية ستعمد مجددا إلى مهاجمة الآخرين".

واشنطن تراقب الوضع عن كثب

وفي سياق متصل، صرح الأدميرال روبرت ويلارد رئيس القيادة الأميركية في منطقة المحيط الهادئ الجمعة بأن الولايات المتحدة وحلفاءها الآسيويين يراقبون عن كثب كوريا الشمالية.

وقال الأدميرال ويلارد على هامش مؤتمر للأمن في آسيا ينعقد في سنغافورة "الجميع في المنطقة يراقبون كوريا الشمالية عن كثب".

لكنه أضاف أنه لم يسجل أي دليل على تحركات غير اعتيادية للجنود أو أعمال أخرى استفزازية من قبل بيونغ يانغ في الأيام القليلة الماضية.

وبصفته قائدا عسكريا في المنطقة قال ويلارد إنه لم يصدر الأوامر "بتحركات غير اعتيادية" للجنود الأميركيين لكن "نبهت قواتي لتكون حذرة".

وقال إن الجيش الأميركي يناقش خطوات للقيام بتمارين عسكرية مشتركة مع صول، وأثنى على الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ-باك لتعاطيه مع الأزمة بـ "ضبط كبير للنفس".

وكان التوتر قد اندلع في شبه الجزيرة الكورية مع صدور نتائج تحقيق أظهر الشهر الماضي أن طوربيدا كوريا شماليا أغرق إحدى سفن البحرية الكورية الجنوبية قرب المياه المتنازع عليها في مارس/آذار الماضي.

وقال الأدميرال إنه لم يشاهد تقارير إعلامية تقول إن كوريا الشمالية تساعد بورما على تطوير برنامج نووي. لكنه قال إن الولايات المتحدة قلقة بشأن العلاقات بين المجلس العسكري الحاكم في بورما ونظام بيونغ يانغ.
XS
SM
MD
LG