Accessibility links

غيتس: واشنطن تدرس خيارات لمحاسبة بيونغ يانغ على إغراقها بارجة كورية جنوبية


كشف وزير الدفاع روبرت غيتس السبت عن أن واشنطن تدرس خيارات جديدة لمحاسبة بيونغ يانغ على إغراقها بارجة حربية كورية جنوبية.

وأشار غيتس في خطاب ألقاه خلال مشاركته في مؤتمر في سنغافورة إلى أن هذه الحادثة تأتي في إطار من الاعتداءات المتهورة من قبل بيونغ يانغ.

وكان غيتس قد أعلن في وقت سابق أن المناورات العسكرية المقرر إجراؤها مع كوريا الجنوبية يمكن إرجاؤها إلى حين معرفة قرار الأمم المتحدة حول كيفية الرد بخصوص الأزمة الحالية بين بيونغ يانغ وصول على خلفية إغراق بارجة حربية كورية جنوبية.

وقال غيتس "هناك عملية تسلسل يجب أن يتم إتباعها. وقد تكون هناك رغبة لمعرفة ما يمكن تحقيقه في الأمم المتحدة، ومن ثم التفكير بالخطوات التي سيتم اتخاذها في المستقبل".

وخلص تحقيق دولي إلى أن كوريا الشمالية أغرقت سفينة تابعة للبحرية الكورية الجنوبية في مارس/آذار الماضي مما أدى إلى مقتل 46 من بحارتها.

وكان قائد القوات الأميركية في المحيط الهادي الأدميرال روبرت ويلارد قد اعتبر أمس الجمعة خلال المؤتمر في سنغافورة أن التصريحات القاسية الأخيرة لكوريا الشمالية عادية معربا عن استعداد قواته لأي طارئ.

وأضاف "الآن ليست هناك إشارات بأن كوريا الشمالية تعتزم القيام بسلوك استفزازي لكنني اعتقد أن الجميع في المنطقة يراقب كوريا الشمالية عن كثب، نظرا لعدم التمكن من توقع خطواتها المقبلة".

XS
SM
MD
LG