Accessibility links

logo-print

منع الطائرات القديمة من استخدام مطار دبي لتخفيف التلوث البيئي


منع الطائرات القديمة من استخدام مطار دبي لتخفيف التلوث البيئي





أعلنت مؤسسة مطارات دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن إطلاق مبادرة جديدة لزيادة مستويات الهدوء داخل مباني ومنشآت مطار دبي الدولي وبيئته الخارجية، من خلال منع استقبال الطائرات القديمة والتي تتسبب في تلويث البيئة .

وتهدف المبادرة، التي تُعد الأولى من نوعها بالمنطقة، إلى توفير أكبر قدر من الراحة للمسافرين، بالإضافة إلى عدم السماح للطائرات من الجيل القديم التي لا تتماشى مع المعايير الدولية الخاصة بالضوضاء وانبعاث عادم المحركات، من استخدام المطار ابتداءً من الأشهر القليلة المقبلة.

وتأتي أهمية هذه المبادرة كونها تطبق داخل مطار يُعد الأسرع نمواً في العالم، ويحتل المرتبة الرابعة على قائمة أكبر المطارات العالمية، من حيث أعداد المسافرين الدوليين وكميات الشحن، وفق ما ذكرته مؤسسة مطارات دبي.

وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، بول غريفيث إن مطار دبي الدولي يًعد واحد من المطارات القليلة في العالم التي أطلقت مفهوم، تقليل مستويات الضوضاء داخلها، وتوفير أعلي قدر من الهدوء والرفاهية لمستخدميها.

وأوضح غريفيث أنه بموجب الفصلين الأول والثاني من قانون الطيران المدني، الصادر عن منظمة الطيران المدني الدولية "الإيكاو"، لن يتم السماح لطائرات الشحن من الجيل القديم، التي تخرج محركاتها انبعاثات غازية وضوضاء عالية، باستخدام مطار دبي ابتداء من 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2010، وطائرات نقل المسافرين ابتداءً من 27 مارس/ آذار 2011، لافتاً إلى أن سبب تأخير هذه المواعيد جاء لإعطاء مهلة كافية لشركات الطيران المعنية، لتعديل أوضاعها، وإجراء الخطوات اللازمة في هذا الشأن.

وأضاف أنه بموجب الفصلين الأول والثاني من قانون "الإيكاو"، سيتم السماح لشركات الطيران المتخصصة بالشحن باستخدام "دبي وورلد سنترال ـ مطار آل مكتوم"، حتى شهر أبريل/ نيسان من العام 2012.
XS
SM
MD
LG