Accessibility links

لي ميونغ باك: لن تكون هناك حرب شاملة في شبه الجزيرة الكورية رغم التوتر السائد هناك


قال الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك السبت إنه لن تكون هناك حرب شاملة في منطقة شبه الجزيرة الكورية رغم التوتر السائد في المنطقة اثر اتهام بيونغ يانغ بإغراق بارجة تابع للقوات الكورية الجنوبية.

وقال لي ميونغ باك خلال اجتماع مع عدد من رجال الأعمال في سنغافورة، انه "ليس هناك مجال على الإطلاق لاندلاع حرب شاملة" في شبة الجزيرة الكورية، وفقا لما أورته وكالة الأنباء الصينية "شينهوا".

الموقف الأميركي

ومن جانبه، صرح وزير الدفاع روبرت غيتس السبت أن الولايات المتحدة تدرس "خيارات" جديدة لمحاسبة كوريا الشمالية على إغراقها البارجة الكورية الجنوبية.

وقال غيتس في سنغافورة انه إضافة إلى المناورات العسكرية المقررة مع كوريا الجنوبية والدعم الذي تقدمه واشنطن لصول، التي أحالت رسميا الجمعة قضية إغراق بارجتها إلى مجلس الأمن الدولي، فان الولايات "تدرس خيارات أخرى لمحاسبة كوريا الشمالية".

ولم يوضح الوزير الأميركي ما هي الإجراءات أو العقوبات التي تدرسها بلاده حاليا.

وحذر غيتس في كلمته التي ألقاها خلال مؤتمر حول الأمن في آسيا من أن "عدم التحرك سيعني التخلي عن مسؤوليتنا الجماعية لحماية السلام وتعزيز الاستقرار في آسيا".

وقال غيتس إن غرق السفينة الذي أودى بحياة 46 بحارا كوريا جنوبيا ليس حادثا منعزلا بل يشكل "جزءا من موقف استفزازي ومتهور".

وأضاف أن "كوريا الشمالية يجب أن تكف عن سلوكها الحربي وتبرهن بشكل واضح وبتصميم على أنها تريد التقدم في اتجاه آخر". وذكّر غيتس "بالدعم الكامل" من قبل الولايات المتحدة لصول.

وأكد تحقيق دولي الشهر الماضي أن غرق البارجة شيونان نجم عن طوربيد أطلق من غواصة كورية شمالية. إلا أن بيونغ يانغ نفت أي تورط لها في الحادث.
XS
SM
MD
LG