Accessibility links

البابا يطلق نداء من اجل السلام في الشرق الأوسط قبيل اختتام زيارته إلى قبرص


اختتم البابا بنيدكت السادس عشر زيارته لقبرص اليوم الأحد، مطلقا ندا من اجل السلام في الشرق الأوسط.

وقال البابا خلال قداس أقيم في مجمع رياضي قرب العاصمة القبرصية إنه يجدد دعوته الشخصية لبذل جهد دولي عاجل لحل الصراع الدائر في الشرق الأوسط قبل أن تستفحل عمليات إراقة الدماء.

وقال البابا إن على المسيحيين شجب كل أعمال العنف أيا كان مصدرها والتشجيع على حل قضية الشرق الأوسط من خلال الحوار.

ودعا البابا الأسرة الدولية إلى بذل جهد عاجل ومنسق لتسوية الأوضاع التي وصفها بالمتوترة في المنطقة.

وقال البابا "أكرر ندائي الشخصي من اجل جهد دولي وعاجل ومنسق لتسوية الأوضاع المتوترة الحالية في الشرق الأوسط وخصوصا في الأرض المقدسة قبل أن تؤدي نزاعات كهذه إلى مآس أكبر".

وقبل أن يسلم رسميا وثيقة عمل المجمع الكنسي (سينودس) حول الشرق الأوسط الذي ينظم في أكتوبر/تشرين الأول في الفاتيكان إلى مسؤولي الاجتماع، قال البابا إنه "يصلي لكي تساعد أعمال السينودس على تركيز انتباه المجتمع الدولي على وضع المسيحيين في الشرق الأوسط... بغية إيجاد حلول عادلة ودائمة للنزاعات التي تسبب بكثير من المحن".

XS
SM
MD
LG