Accessibility links

logo-print
أصبح اسم وسيم خوري وصفة لمرضى القلب الذين لا تتحمل أجسادهم عمليات القلب المفتوح. فبعدما كان شبح الموت يطاردهم وجدوا الأمل من جديد من خلال تقنية اكتشفها الدكتور وسيم خوري ودخلت التطبيق قبل حوالي سنتين بعد أبحاث استمرت عشرة أعوام.

قصة هذه المثابرة والتصميم على إنقاذ حياة المرضى المسنين يربطها الدكتور خوري بحبه للمهنة وكذلك لفقدان والده قبل سنوات بسبب احتشاء القلب.

تفاصيل أوفى في تقرير جميلة أبو شنب مراسلة قناة "الحرة" في باريس.
XS
SM
MD
LG