Accessibility links

حرس الحدود يهزم الأهلي ويحرز كأس مصر للعام الثاني على التوالي


احتفظ حرس الحدود بلقب بطل مسابقة كأس مصر لكرة القدم للعام الثاني على التوالي بعدما تغلب على الأهلي بضربات الجزاء الترجيحية 5/4 بعد مباراة ماراثونية الاثنين على استاد القاهرة الدولي انتهى وقتها الأصلي والإضافي بالتعادل 1/1 ليحتكم الفريقان لضربات الترجيح التي ابتسمت للحرس.
سجل أحمد سالم صافي (45+3) هدف حرس الحدود، ومحمد بركات (83) هدف الأهلي.

اقتسم الفريقان السيطرة على مجريات اللعب في الشوط الأول ولكن مالت كفة الخطورة بعض الشيء لصالح حرس الحدود الذي توج جهوده بهدف متأخر في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عبر احمد سالم صافي (45+3).

وفي الشوط الثاني، استمر الخطر في البداية من جانب لاعبي الحدود صافي واحمد حسن مكي الذي أهدر بمفرده أكثر من 3 فرص، وأحمد عيد عبد الملك صاحب القذائف القوية والمركزة، وأحمد عبد الغني.
ودفع مدرب الأهلي حسام البدري بقائد المنتخب أحمد حسن بدلا من شهاب الدين أحمد قبل 20 دقيقة من النهاية بهدف الإمساك بوسط الملعب والتحكم بالمجريات (71)، وتحسن أداء الأهلي بشكل ملحوظ، وحاصر منافسه في منطقته، وأدرك بعد محاولات عدة فاشلة التعادل اثر كرة ساقطة خلف الدفاع استقبلها محمد بركات ورفعها من فوق الحارس علي فرج في قلب المرمى (83).

وانفرد أبو تريكة لكن علي فرج خرج لملاقاته ومنعه من التسديد والتسجيل (87)، وسيطر الأخير على رأسية محمد فضل (88)، وأمسك حارس الأهلي شريف إكرامي كرة مكي (90)، وأبعد الدفاع كرة خطرة من أمام الأخير داخل المنطقة (90+1)، وحرم فرج أبو تريكة من هدف الفوز وحول كرته من انفراد إلى ركنية (90+4).

وفي الوقت الإضافي الأول، تابع الأهلي سيطرته وهدد مرمى الحرس مرات عدة دون أن يتمكن من فك شفرة التكتل الدفاعي لخصمه الذي لعب على الهجمات المرتدة السريعة لخطف هدف الفوز أو على الأقل الحفاظ على التعادل والاحتكام لركلات الترجيح.

وكاد أحمد عيد عبد الملك يحسم النتيجة بتسديدة مباغتة من داخل المنطقة علت العارضة بقليل (110)، وتابع أبو تريكة كرة طائرة إثر تمريرة من أحمد حسن في مكان وقوف الحارس علي فرج (113).
ولم يستطع أي من الفريقين حسم النتيجة في صالحه وتلافي لعب ركلات الترجيح التي ابتسمت لحرس الحدود الذي سجل له أحمد عبد الغني وأحمد حسن مكي وأحمد عيد عبد الملك وإسلام رمضان وعبد الرحمن، فيما سجل للأهلي أبو تريكة وبركات ووائل جمعة وأحمد حسن وأهدر له محمد فضل الركلة الثالثة حيث أصاب القائم الأيسر.

وحرم حرس الحدود غريمه من إحراز الثنائية الرابعة عشرة في تاريخه بعد أن احتفظ بلقب الدوري للمرة السادسة على التوالي، وجدد فوزه عليه بعد أن كان هزمه في الكأس العام الماضي ثم في مباراة الكأس السوبر التي تفتتح عادة الموسم الجديد.

هذا وسيلتقي الحرس والأهلي مجددا في مباراة الكأس السوبر التي تقام بين بطلي الدوري والكأس في بداية الموسم الكروي المصري.
XS
SM
MD
LG