Accessibility links

أشكينازي يعلن إجراء تحقيق داخل الجيش الإسرائيلي بشأن الهجوم على أسطول الحرية


أعلن رئيس الأركان في الجيش الإسرائيلي غابي أشكينازي أن قيادة الجيش ستجري تحقيقا داخليا بشأن الهجوم على أسطول الحرية المحمّل بالمساعدات إلى قطاع غزة، وأنه عين اللواء غيورا إيلاند رئيسا للجنة التحقيق.

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن اللجنة مكلفة بتحديد عناصر الفشل واتخاذ العبر من الاقتحام الذي استهدف سفينة مرمرة التركية والذي خلف وراءه تسعة قتلى أتراك وعددا آخر من الأشخاص.

في غضون ذلك، تنتظر الحكومة الإسرائيلية الضوء الأخضر من الولايات المتحدة ومصادر أخرى بشأن اقتراح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تشكيل لجنة دولية للتحقيق في الهجوم الإسرائيلي على قافلة المساعدات الإنسانية.

تشكيل لجنة خبراء

وكانت الحكومة الإسرائيلية الأمنية المصغرة قد وافقت الأحد على تشكيل لجنة تضم خبراء قانون للتحقيق في الحادث، سيكون عملها منفصلا عن التحقيق الذي يقوم به الجيش الإسرائيلي.

كما قرر الوزراء السبعة الذين شاركوا في الاجتماع عدم السماح للجنة التحقيق هذه استجواب الجنود الإسرائيليين الذين نفذوا العملية العسكرية.

نتائج التحقيق

هذا وتوقع نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي سيلفان شالوم صدور قرار بشأن التحقيق في قضية الهجوم الإسرائيلي على سفن أسطول الحرية في وقت قريب.

وقال شالوم إن إسرائيل تدرس الآن الخيارات الممكنة في شأن التحقيق في الحادث وأنها تتداول مع الولايات المتحدة والأمم المتحدة في هذا الشأن.

وأبلغ شالوم وكالة أسوشيتد برس بأن قراراً بهذا الخصوص سيعلن عنه في وقت قريب.

يذكر أن مجلس الأمن الدولي كان قد دعا إلى إجراء تحقيق محايد، وشفاف، وذي مصداقية ومطابق للمعايير الدولية، في حادث الهجوم على قافلة المساعدات الإنسانية التي كانت متجهة إلى غزة الأسبوع الماضي.

"رفع الحصار عن غزة"

وفي واشنطن، قال فيليب كراولي المتحدث باسم وزارة الخارجية إن الولايات المتحدة تبحث عن سبل جديدة لرفع نسبة المساعدات الموجهة لسكان غزة، مضيفا أن بلاده بصدد بحث تفاصيل تنفيذ برامج للمساعدات موجهة إلى غزة.

وقال "نجري حاليا محادثات عدة حول كيفية رفع نسبة المساعدات لسكان غزة، وفي الوقت ذاته حماية المصالح الأمنية المشروعة لإسرائيل.

نحن نتحدث مع إسرائيل، ومع عدد من الدول والكيانات الأخرى حول أفضل السبل الممكنة للقيام بذلك".

XS
SM
MD
LG