Accessibility links

واشنطن تنفي اختطاف عالم نووي إيراني وترفض الحديث عن مكان تواجده


نفت الولايات المتحدة اليوم الثلاثاء مسؤوليتها عن اختفاء العالم النووي الإيراني شهرام أميري الذي تقول طهران إن أجهزة الاستخبارات الأميركية قامت باختطافه.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية فيليب كراولي إن الولايات المتحدة لم تقم باختطاف أي عالم إيراني.

ورفض كراولي في لقاء مع الصحافيين الإدلاء بأي معلومات عما إذا كان أميري موجودا في الولايات المتحدة أم لا مكتفيا بنفي قيام بلاده باختطاف العالم الإيراني خلال تواجده في السعودية لأداء مناسك العمرة.

وكانت إيران قد عبرت في وقت سابق من اليوم الثلاثاء عن رغبتها في استخدام "قنوات شرعية" للحصول على معلومات حول أميري من الولايات المتحدة.

وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمنبارست للصحافيين في طهران إن "المواطن الإيراني تم اختطافه من جانب أجهزة استخبارات أميركية وسعودية."

إلا أن وسائل إعلام أميركية ذكرت أن العالم الإيراني هرب من بلاده ويتعاون مع وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية CIA.

وكان وزير الاستخبارات الإيراني حيدر مصلحي قد ربط بوضوح مصير أميري وعشرة إيرانيين آخرين تقول طهران إنهم "معتقلون بشكل غير شرعي" لدى الولايات المتحدة، بمصير ثلاثة أميركيين احتجزوا في شهر يوليو/تموز الماضي في إيران على الحدود مع العراق بعد دخولهم البلاد بشكل غير شرعي أثناء وجودهم في كردستان العراق. إلا أن الخارجية الإيرانية نفت لاحقا ربط مصير السجناء الأميركيين بالإيرانيين الـ11.
XS
SM
MD
LG