Accessibility links

logo-print

السامرائي يستبعد اندماج ائتلافي "دولة القانون" و"الوطني العراقي"


استبعد عضو قائمة "العراقية" عبد الكريم السامرائي اندماج ائتلافي "دولة القانون" و"الوطني العراقي" ، لتحقيق الكتلة البرلمانية الأكبر في مجلس النواب، مجددا تمسك قائمته بحقها في تشكيل الحكومة المقبلة.

وقال السامرائي في حديث لـ"راديو سوا" إن كل ما يقال حول موضوع الاندماج هو موضوع سابق لأوانه، مضيفاً أن هناك آليات قانونية يتوجب على "دولة القانون" و"الوطني العراقي" اتخاذها قبل أن يعتبر اندماجهما تشكيلا للكتلة الأكبر في البرلمان، ولا يوجد هناك جهة قانونية تقر بذلك، لان المفوضية أنهت أعمالها عند المصادقة على الانتخابات، لذلك ستبقى العراقية الكتلة الأكبر باعتبارها الكتلة الفائزة.

وقلل السامرائي من أهمية ما ستفرضه الجلسة الأولى للبرلمان، بحصول لقاء مرتقب بين رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي وزعيم "العراقية" إياد علاوي، مؤكداً انه لا يمكن التعويل على هذا اللقاء لأن التفكير الجاد والمفاوضات هي التي ستمهد لاتفاقات تشكل الحكومة.

وكان رئيس الجمهورية جلال طالباني قد دعا القوائم الانتخابية الفائزة إلى عقد الجلسة الأولى للبرلمان الجديد يوم الاثنين المقبل، وذلك بعد استشارة أراء عدد من القوائم الفائزة في الانتخابات التشريعية.
XS
SM
MD
LG