Accessibility links

نتانياهو يقول إن عقوبات الأمم المتحدة الجديدة على إيران خطوة إيجابية


رحبت إسرائيل والولايات المتحدة الأربعاء بقرار مجلس الأمن الدولي فرض جولة رابعة من العقوبات على إيران لإخفاقها في التجاوب مع المطالب الدولية حول برنامجها النووي المثير للجدل.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إن عقوبات مجلس الأمن الجديدة على إيران خطوة إيجابية، لكنه عبر عن أمله في أن تقوم الدول بخطوات مقاطعة اقتصادية ودبلوماسية أقسى بحيث تشمل قطاع الطاقة الإيراني.

وأضاف نتانياهو أن العقوبات بعثت برسالة واضحة إلى إيران فحواها أن الدول الكبرى في العالم تعارض برنامجها النووي. وأن الخطر الأكبر على السلام يتمثل في الأنظمة التي لن تتردد في استخدام الأسلحة النووية وهي الأخطر على الإطلاق، داعيا المجتمع الدولي إلى مواصلة العمل على منع هذا التهديد ووضعه في مقدمة اهتماماتها.

وتطابقت كلمات نتانياهو مع ما صرح به وزير خارجيته في وقت سابق بأن العقوبات الجديدة بموجب قرار مجلس الأمن رقم 1929 تمثل خطوة هامة، ويجب تطبيقها فورا وبشكل كامل.

وفي السياق ذاته، قال الرئيس باراك أوباما إن العقوبات الجديدة تبعث برسالة واضحة لا لبس فيها بأن المجتمع الدولي لن يسمح لإيران بتطوير أسلحة نووية.

وحمل أوباما قادة الجمهورية الإسلامية المسؤولية لفشلهم في معالجة النشاط النووي لبلادهم بجدية وبطريقة تتجاوب مع متطلبات المجتمع الدولي، مضيفا أن العقوبات الجديدة تعد الأكثر حزما ضد الحكومة الإيرانية.

من جهتها، رفضت إيران القرار والعقوبات، معلنة مواصلة نشاطها النووي بتخصيب اليورانيوم.

ووصف الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد القرار "بعديم الجدوى" وبأنه لا يساوي شيئا، موضحا أن الدول الكبرى لا يمكنها أن تتسبب في أي ضرر لبلادنا، وفقا لم لما أوردته وكالة أخبار الطلبة الإيرانية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامن مهمانبراست إن تصويت مجلس الأمن والمصادقة على العقوبات تحرك في الاتجاه الخطأ، مضيفا أنها خطوة غير بناءة لمعالجة الملف النووي وستجعل الوضع أكثر تعقيدا.

وعلق علي أصغر سلطانية مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية على العقوبات الجديدة بالقول إنها لن تغير شيئا، لأن بلاده ستواصل تخصيب اليورانيوم.

وحصل القرار الذي تقدمت به الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وأيرلندا على تأييد 12 دولة ومعارضة البرازيل وتركيا وامتناع لبنان عن التصويت.
XS
SM
MD
LG