Accessibility links

عباس يقول إن حل الدولتين بدأ يتلاشى والحكومة الفلسطينية ترجئ الانتخابات المحلية لأجل غير مسمى


حذر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اليوم الخميس من تلاشي الحل القائم على الدولتين بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وذلك بعد يوم واحد على تأكيد الرئيس باراك أوباما أن السبيل الوحيد لإنهاء الصراع في الشرق الأوسط هو إقامة دولة فلسطينية وضمان أمن إسرائيل.

وقال عباس في كلمة له بمعهد بروكينغز في واشنطن التي يزورها حاليا إن "مفهوم حل الصراع في الشرق الأوسط القائم على دولتين، إسرائيلية وفلسطينية، بدأ يتلاشى".

وعبر عباس عن قلقه مما وصفه بالوضع بالغ الصعوبة، وذلك من دون تقديم مزيد من التفاصيل في هذا الشأن.

ودعا إسرائيل إلى اتخاذ خطوات تظهر نواياها السلمية مؤكدا أن "العرب والمسلمين ليسوا ضد السلام".

وتأتي تصريحات عباس بعد لقائه أمس الأربعاء بالرئيس باراك أوباما الذي أعلن تقديم مساعدات بقيمة 400 مليون دولار للضفة الغربية وقطاع غزة وأكد أن السبيل الوحيد لإيجاد حل طويل المدى للصراع في الشرق الأوسط هو إقامة دولة فلسطينية مستقلة وضمان أمن إسرائيل.

تأجيل الانتخابات المحلية

وفي غضون ذلك، أعلنت الحكومة الفلسطينية اليوم الخميس تأجيل الانتخابات المحلية التي كان مقررا تنظيمها في الضفة الغربية وقطاع غزة في 17 يوليو/ تموز المقبل إلى أجل غير مسمى.

وأوضحت الحكومة الفلسطينية في بيان أصدرته في ختام اجتماع لها في رام الله برئاسة رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض، أنها قررت "تأجيل موعد انتخابات مجالس الهيئات المحلية، على أن يحدد موعد إجرائها لاحقا".

وكانت الحكومة الفلسطينية قد أعلنت في شهر فبراير/ شباط الماضي عن تنظيم الانتخابات المحلية في الضفة الغربية وقطاع غزة في السابع عشر من تموز/ يوليو، إلا أن حركتي حماس التي تسيطر على قطاع غزة والجهاد الإسلامي أعلنتا في نهاية شهر مايو/ أيار المنقضي مقاطعتهما لهذه الانتخابات لأنها تشكل "تكريسا لحالة الانقسام الداخلي"، على حد قولهما.

يذكر أن حركة حماس كانت قد فازت في غالبية الهيئات المحلية الكبرى في الانتخابات المحلية السابقة في عام 2005، في حين فازت حركة فتح التي يتزعمها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في الهيئات المحلية في القرى والبلدات الصغيرة.

وحققت حركة حماس بعدها فوزا كبيرا على حساب فتح في الانتخابات التشريعية التي أجريت مطلع عام 2006 قبل أن تفرض سيطرتها بالقوة على قطاع غزة منتصف عام 2007 اثر تفاقم الصراع بين الحركتين.

XS
SM
MD
LG