Accessibility links

logo-print

ماكريستال: إستراتيجيتنا في أفغانستان تهدف لتوفير الأمن للسكان وتقديم الخدمات لهم


قال قائد قوات حلف الأطلسي في أفغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال للصحافيين في بروكسل الخميس إن عديد القوات الأميركية الخاصة ارتفع بحوالي ثلاثة أضعاف خلال العام الماضي وأن تلك القوات اعتقلت أو قتلت 121 من زعماء طالبان.

وقال ماكريستال إن القوات الخاصة المؤلفة من وحدات النخبة العالية التدريب تعمل بالتعاون مع القوات الأفغانية كما يجري اطلاع الحكومة الأفغانية على العمليات قبل شنها.

وأضاف ماكريستال "ازدادت قدرتنا ثلاثة أضعاف" مقارنة بالعام الماضي. وأقر ماكريستال "نحن لا نتحدث كثيرا عن القوات الخاصة"، إلا أن الاستثمار الكبير في القوات والموارد أثمر نتائج في القتال ضد المسلحين.

وقال ماكريستال إن قدرات القوات الخاصة لم تزد فقط من حيث العدد، بل أصبح لديها أسطول كبير من المروحيات والطائرات والطائرات بدون طيار للقيام بعملياتها.

وأكد أن القوات الخاصة تحرص على تجنب وقوع إصابات بين المدنيين.

وقال ماكريستال "إن الهدف الأساسي من استراتيجيتنا في أفغانستان ليس الدخول في قتال مباشر مع طالبان، ولكن توفير الأمن للسكان ومساعدة حكومة كابل على تقديم الخدمات لهم"، إلا أنه أكد أن الإستراتيجية الأوسع تشتمل على استهداف زعماء المسلحين "المهمين".

ولا يتوقع قائد قوات حلف شمال الأطلسي انخفاض حدة العنف في الأجل القريب حيث قال "سنواجه أياما عصيبة في المستقبل القريب.... فمستوى العنف في ارتفاع وأتوقع أن يستمر خصوصا في الصيف، وأرى أنه من الضروري أن نقوم بدحر مقاتلي طالبان".

XS
SM
MD
LG