Accessibility links

logo-print

المنتخب الإنكليزي يسعى للثأر اليوم أمام نظيره الأميركي بعد مرور 60 عاما


يلتقي اليوم في روستنبرغ شمال غربي جوهانسبرغ في جنوب أفريقيا منتخبا الولايات المتحدة الأميركية وإنكلترا في أول مباريات المنتخبين في المجموعةالثالثة التي تضم معهما منتخبي الجزائر وسلوفنيا.

المنتخب الأميركي يدخل اللقاء على ذكريات المباراة التاريخية بين المنتخبين في بطولة كأس العالم عام 1950 بالبرازيل عندما استطاع منتخب اليانكي الإطاحة بمنتخب الأسود الإنكليزي آنذاك بهدف دون رد، وبالتالي فهي مباراة ثأرية لأبناء منتخب الأسود، والإنكليز هم أصحاب المركز الثامن على العالم طبقا للتصنيف الشهري للفيفا، أما أميركا فهي في التصنيف الرابع عشر.

ويدخل الفريق الإنكليزي اللقاء بمعنويات مرتفعة بعدما وضع في مصاف المرشحين لرفع الكأس للمرة الأولى منذ وقت طويل، غير أن الانكليز غير مرشحين لتحقيق فوز ساحق على الولايات المتحدة كما كان الحال في السابق، فالفريق الأميركي الحالي هو وصيف كأس القارات الماضية في جنوب أفريقيا وهو الوحيد الذي تغلب على منتخب أسبانيا منذ تتويجه بطلا لأوروبا قبل عامين.

ويدرك الإنكليز أن الفوز على الولايات المتحدة سيمهد الطريق بدرجة كبيرة إلى صدارة المجموعة ومن ثم تجاوز إمكانية ملاقاة غريمه الأرجنتيني في دور الستة عشر.
XS
SM
MD
LG