Accessibility links

إسرائيل تبحث صيغة تشكيل لجنة تحقيق حول حصار غزة والهجوم على قافلة المساعدات


أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن المناقشات داخل حكومته ستتواصل هذا الأسبوع من اجل التوصل إلى صيغة بشأن تشكيل لجنة تحقيق حول حصار غزة والهجوم الذي استهدف قافلة المساعدات الإنسانية إلى القطاع.

وشدد نتانياهو في مستهل الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء على سياسة إسرائيل بمنع دخول الأسلحة إلى غزة وقال: "إن المبادئ التي تستند عليها سياستنا واضحة، وهي منع دخول الأسلحة والذخيرة إلى غزة والسماح بدخول المساعدات الإنسانية والبضائع التي لا تساهم في دعم القتال في القطاع. إن المحادثات التي نجريها هذه الأيام تهدف إلى ضمان تطبيق هذا المبدأ بصورة فعالة وسنواصل المباحثات خلال الأسبوع الجاري أيضا."

وأوضح نتانياهو أنه اطلع الرئيس باراك اوباما في اتصال هاتفي فجر الأحد على الخطوات التي تنوي إسرائيل اتخاذها بهذا الشأن.

وأعلن نتانياهو لوزراء حزبه الليكود أنه يتوقع التوصل إلى اتفاق قريب مع ادارة الرئيس اوباما على تشكيلة تلك اللجنة وصلاحياتها موضحاً أنها ستكون اسرائيلية بمشاركة دولية، بحسب مصدر حكومي.

المطالبة بمشاركة دولية في التحقيق

وقد قالت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة سوزان رايس إنه يتوجب أن تكون هناك مشاركة دولية في التحقيق حول العملية العسكرية التي نفذتها البحرية الإسرائيلية ضد أسطول الحرية نهاية الشهر الماضي.

وأعربت رايس في مقابلة خاصة بشبكة فوكس نيوز الإخبارية الأميركية عن اعتقاد الولايات المتحدة بأن إسرائيل سوف تجري تحقيقا نزيها وذا مصداقية، ولفتت رايس في الوقت ذاته إلى أن توفر المشاركة الدولية في التحقيق من شأنها أن تعزز مصداقيته أمام عيون المجتمع الدولي حسب تعبيرها.

لجنة محلية لا غير

من جهته، شدد وزير العلوم والتكنولوجيا دانيال هيرشكوفيتس على ضرورة تشكيل لجنة محلية للتحقيق في هذه القضايا وقال: "اعتقد بأنه يجب أن تكون هناك لجنة، لجنة محلية، يعني لجنة تُشكل فقط من أجلنا لمعرفة ما إذا كان هناك أمر يجب أن يتم معالجته أو إصلاحه. نحن نرحب بحضور المراقبين الدوليين للاطلاع على جدية عملنا. ليس لدينا ما نخفيه."

XS
SM
MD
LG