Accessibility links

logo-print

الاتحاد الأوروبي يدعو لاجتماع مشترك مع إيران لمناقشة ملفها النووي


وجه الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين الدعوة إلى إيران لعقد اجتماع مشترك بين الممثلة العليا للشؤون الخارجية في الاتحاد كاثرين اشتون وكبير المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي سعيد جليلي لمناقشة "قضايا التسلح النووي" بالرغم من عزم الاتحاد فرض عقوبات إضافية على إيران.

وقالت اشتون عند وصولها إلى اجتماع وزراء خارجية الاتحاد في لوكسمبورغ اليوم الاثنين إنها "كتبت إلى جليلي لدعوته إلى الالتقاء بها لمناقشة مسألة الأسلحة النووية".

وعبرت اشتون عن أملها في "مواصلة السياسة المزدوجة" التي اختارتها الدول الغربية في مواجهة إيران والتي تعتمد على فرض عقوبات بحق الجمهورية الإسلامية مع إبقاء اليد ممدودة للحوار معها.

وكانت طهران قد أكدت منذ فترة طويلة أنها قبلت بمبدأ عقد لقاء من هذا النوع بين سعيد جليلي واشتون، وذلك من دون تحديد موعد لذلك الاجتماع.

وقالت مصادر دبلوماسية غربية إن إرسال هذه الدعوة الخطية إلى إيران جاء بينما ينوي الاتحاد الأوروبي تعزيز العقوبات الجديدة التي قررتها الأمم المتحدة على إيران عبر إرفاقها بإجراءات تستهدف قطاعات الطاقة والتجارة والنقل بصفة خاصة.

وأضافت المصادر أن "مبدأ الإجراءات المرافقة" وفرض عقوبات اضافية على تلك التي قررتها الأمم المتحدة، تم تفعيله لكن القطاعات المعنية وتفاصيل العقوبات ما زالت موضع نقاشات في أروقة الاتحاد الأوروبي.

وأشارت المصادر إلى أن القطاعات المعنية بالعقوبات على إيران قد تكون موضوع اتفاق بين وزراء الخارجية الأوروبيين قبل رفعه إلى قادة الاتحاد الأوروبي لإقراره في قمتهم ببروكسل.

XS
SM
MD
LG