Accessibility links

توزيع مساعدات على العوائل النازحة بسبب القصف الإيراني


قدمت لجنة مشتركة من وزارتي الهجرة والمهجرين والداخلية مساعدات إلى العائلات الكردية النازحة بسبب القصف الإيراني.

وقد زار وفد من الوزارتين المذكورتين قضاء جومان في محافظة أربيل واطلع على أوضاع العائلات التي نزحت بسبب القصف الإيراني على القرى الحدودية في إقليم كردستان وقدم لها مساعدات مالية.

وقال علي عباس مستشار وزير الداخلية مسؤول الهجرة والمهجرين في الوزارة في تصريح لـ"راديو سوا" إن رئيس الوزراء نوري المالكي أوعز بتخصيص مليار دينار من ميزانية وزارة الهجرة والمهجرين لدعم العوائل المتضررة جراء القصف والتخفيف من معاناتها.

وقال عباس إن لجانا فرعية تشكلت لهذا الغرض وتم توزيع المنح المالية على العوائل النازحة و"خصصت من المبلغ مليونين ونصف لكل عائلة شهيد، ومليون دينار لكل عائلة نازحة"، وأضاف إن المبلغ الذي خصص للعوائل النازحة في محافظتي أربيل والسليمانية يكفي لتغطية احتياجاتها.

وكان القصف المدفعي الإيراني على القرى الحدودية في إقليم كردستان أدى إلى إلحاق الأضرار بمزارع المواطنين ونزوح المئات من سكان تلك القرى الذين يعيشون الآن في ظروف صعبة داخل المخيمات.

تقرير مراسل "راديو سوا" فاضل صحبت:
XS
SM
MD
LG