Accessibility links

دراسة: أحد أدوية ضغط الدم يزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان


دعا باحثون أميركيون خبراء الصحة إلى إجراء مزيد من الأبحاث بعد أن اكتشفوا أن أحد الأدوية المستخدمة على نطاق واسع لعلاج ضغط الدم قد يزيد بنسبة ضئيلة من خطر الإصابة بالسرطان.

وأفاد الباحثون بأن تحليل البيانات المتاحة على الأدوية التي تدخل تحت نوع العقار المانع لاستقبال مادة الانجيوتنسين، كشف أن المرضى أصبحوا أكثر عرضة للإصابة بالسرطان خلال أربع سنوات مقارنة بمن لا يستخدمون هذا العقار وذلك بنسبة 1.2 بالمئة.

وكان 86 بالمئة من المرضى الذين شملتهم الدراسة يعالجون بدواء تلميسارتان الذي تنتجه شركة الدواء الألمانية بورينجر انجلهايم بالإسم التجاري ميكارديس والذي تزيد مبيعاته السنوية على 1.5 مليار دولار.

وكتب الدكتور ايلكي سيباهي وزملاؤه من جامعة كيس وسترن ريزيرف بكليفلاند في دورية لانسيت لعلم الأورام، أن زيادة خطر حدوث إصابة جديدة بالسرطان ضعيف لكنه ذو أهمية.

في نفس السياق صرح الدكتور ستيفن نيسن من مستشفى كليفلاند بولاية أوهايو بأن نتائج الدراسة "مثيرة للقلق ومستفزة وأنها تثير قضايا حساسة خاصة بالسلامة يجب أن يتعامل معها الممارسون والقطاع المنظم" لقوانين الصحة العامة.

كما طالب خبراء الصحة المسؤولين عن وضع النظم بإجراء مزيد من الأبحاث على نوع العقار ودعا الأطباء إلى توخي الحذر لدى وصفه لمرضاهم خاصة دواء ميكارديس.
XS
SM
MD
LG