Accessibility links

logo-print

الولايات المتحدة ترحب بالتئام البرلمان العراقي وتأمل في تشكيل حكومة تمثل الشعب العراقي


رحّبت الولايات المتحدة بالتئام البرلمان العراقي الذي عقد أول جلسة له الإثنين، معربة عن أملها في أن يؤدي هذا التطور الإيجابي إلى تشكيل حكومة تمثل الشعب العراقيز أوضح ذلك فيليب كراولي، المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية في مؤتمره الصحافي اليومي. وقال:

"يبرهن هذا الحدث أن العملية الانتخابية العراقية تعمل بصورة جيدة بعد الانتخابات الناجحة التي تم إجراؤها في السابع من مارس/آذار الماضي. نأمل في أن يؤدي هذا التطور الإيجابي إلى تشكيل حكومة شاملة وممثلة وتعمل بإسم الشعب العراقي".

من ناحية أخرى، كشف كراولي، أن مساعد وزيرة الخارجية لشؤون الشرق الأدنى، جيفري فلتمان، توجه إلى بغداد لإجراء محادثات مع عدد من كبار المسؤولين العراقيين هذا الأسبوع.

وكان البرلمان العراقي الجديد عقد أولى جلساته بعد مرور نحو 100 يوم على الانتخابات التشريعية بحضور دبلوماسين عرب وأجانب وممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق آد ميلكرت وسفير الجامعة العربية ناجي شلقم إضافة إلى رجال دين وشخصيات سياسية وزعماء عشائر.

وتولى رئاسة الجلسة عضو التحالف الكردستاني النائب فؤاد معصوم بوصفة ثاني أكبر النواب الأعضاء سناً بعد ما اعتذر عضوالقائمة العراقية النائب حسن العلوي عن ترؤس هذه الجلسة، وقد تلا معصوم قسم اليمين للبرلمان الجديد:
XS
SM
MD
LG