Accessibility links

احمدي نجاد يعلن أن الاتفاق الثلاثي لتبادل اليورانيوم الإيراني لا يزال قائما


أعلن الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد اليوم الثلاثاء أن العرض الإيراني الذي تدعمه تركيا والبرازيل بمبادلة الوقود النووي مع القوى الكبرى "لا يزال قائما".

وقال احمدي نجاد خلال لقاء مع رئيس البرلمان التركي محمد علي شاهين الذي يزور طهران إن "إعلان طهران لا يزال قائما" ويشكل "نموذجا جديدا لإدارة شؤون العالم على أساس العدالة والمنطق".

وكانت إيران عرضت في مايو/أيار الماضي على القوى الكبرى، في إطار اتفاق مع البرازيل وتركيا، مبادلة اليورانيوم الضعيف التخصيب على الأراضي التركية.

لكن في موازاة عرض مبادلة اليورانيوم أعلنت إيران أنها تعتزم مواصلة تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمئة. وتقول طهران أنها تريد استخدام اليورانيوم المخصب كوقود لمفاعل الأبحاث الطبية لكن الغرب يخشى أن تستخدمه لصنع سلاح ذري.

وصوت مجلس الأمن الدولي في 9 يونيو/حزيران على قرار جديد أرفق بعقوبات لإدانة السياسة النووية الإيرانية.

وأعلن الناطق باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمنبارست أن إيران ستحتج على التصويت على القرار 1929 عبر توجيه رسائل منفصلة للدول الـ15 الأعضاء في مجلس الأمن.
XS
SM
MD
LG