Accessibility links

logo-print

الصحافة العراقية تحتفل بعيدها وسط دعوات لإقرار قانون حماية الصحفيين


احتفل الإعلاميون العراقيون بعيد الصحافة التي دخلت اليوم عامها الـ 141، وسط آمال بأن تهتم الحكومة المقبلة والبرلمان بأوضاع الصحفيين وتضع حدا لما يعانون من مشاكل ومخاطر.

وأعرب عدد من الإعلاميين في حوارات مع "راديو سوا" عن أملهم في أن يقر مجلس النواب الجديد قانون حماية الصحفيين بعد أن أرجأ البرلمان بدورته السابقة إقراره.

وقال مراسل قناة "المسار" الفضائية صباح حكيم إن الصحفيين في العراق بحاجة إلى دعم الحكومة المقبلة ومجلس النواب، فيما طالب مدير مرصد الحريات الصحفية زياد العجيلي بإقرار القوانين التي تضمن حق الحصول على المعلومة.

وأشارت الإعلامية عاصفة موسى إلى أن فرحة هذا العيد لا تكتمل ما لم تتحمل الحكومة مسؤوليتها في توفير الحماية الكافية للإعلاميين.

تجدر الإشارة إلى أن تأريخ الصحافة في العراق يعود إلى صدور العدد الأول من جريدة الزوراء في حزيران عام 1869، في حين يشير مؤرخون إلى أن أول جريدة ظهرت في بغداد كانت تعرف باسم جورنال العراق عام 1816.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG