Accessibility links

بيونغ يانغ تهدد باستخدام القوة العسكرية وواشنطن تطالبها بوقف أعمالها العدوانية


حذرت كوريا الشمالية الثلاثاء عبر مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة من أن قواتها المسلحة سترد في حال أدان مجلس الأمن الدولي بيونغ يانغ في قضية إغراق السفينة الكورية الجنوبية التابعة للأسطول البحري، تلك التهمة التي تنفيها كوريا الشمالية بشدة.

ويُشكك سفير كوريا الشمالية الدائم لدى الأمم المتحدة "سين سون هو" في نزاهة التحقيقات الجارية في الحادث قائلا:

"إنني لا أحاول أن اتهم أحدا في هذا الشأن لكنني أسعى إلى توضيح القضية. إنني أود أن يعرف العالم بما حدث هناك، طالما أن السلطات الكورية الجنوبية قامت بالتعاون مع الولايات المتحدة الأميركية بتلفيق الاتهامات إلينا بزعم أن الهجوم استُخدم فيه صاروخ بحري كوري شمالي."

هذا ويطرح السفير حلا آخر يستدعي تدخلا من جانب حكومته في سير التحقيقات الجارية ويقول:

"إننا نحتاج لإرسال فريق من المفتشين التابعين لنا إلى موقع غرق السفينة لأن الجانب الكوري الجنوبي يزعم باستمرار أن الحادث وقع بفعل هجوم بالطوربيدات شنه الجيش الكوري الشمالي"

يُشار إلى أن مجلس الأمن أبدى الاثنين "قلقه الشديد" من أن حادث غرق السفينة الكورية الجنوبية من شأنه أن يعرقل مسار التسوية السلمية في شبه الجزيرة الكورية. كما دعا مجلس الأمن الكوريتين إلى عدم اللجوء إلى أي تحركات استفزازية.
XS
SM
MD
LG