Accessibility links

أحمدي نجاد يوجه انتقادا شديد اللهجة لاوباما


ندد الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد اليوم الأربعاء بما اعتبره تدخلا من الرئيس باراك اوباما في الشؤون الإيرانية معتبرا أن الأخير "يدير دكتاتورية من الأكثر عنفا، على حد قوله".

وكان احمدي نجاد الذي أثارت اعادة انتخابه في 12 يونيو/حزيران عام 2009 تنديد المعارضة في إيران يرد على رسالة من اوباما بتاريخ العاشر من الشهر الجاري دعا فيها المجتمع الدولي إلى دعم الإيرانيين الذين يحاربون من أجل الحرية.

وقال احمدي نجاد في خطاب متلفز أمام سكان بلدة شهركرد خلال زيارة كان يقوم بها للمدينة إن "أوباما توجه برسالة عشية الذكرى الأولى للانتخابات الرئاسية وهذا يشكل تدخلا في الشؤون الإيرانية".

وتابع قائلا إن "هذه الأمة (الولايات المتحدة) لا تعترف بكم مطلقا وتكرهكم"، معتبرا أن "الشعب الأميركي يعيش تحت وطأة دكتاتورية من الأكثر عنفا"، على حد تعبيره

وكان أوباما قد أعلن في رسالته أن انتخابات عام 2009 ستظل تلك التي "قمعت فيها الحكومة الإيرانية المعارضين بعنف وقتلت أبرياء".

XS
SM
MD
LG