Accessibility links

logo-print

ازدهار الزراعة البيولوجية الطبيعية في تونس


أدى توالي الأزمات الصحية العالمية من إنفلونزا الخنازير وإنفلونزا الطيور وجنون البقر وغيرها إلى تزايد المخاوف من آثار المنتجات الزراعية المعدلة وراثيا أو تلك المسمدة كيماويا.

وأدت تلك المخاوف إلى زيادة في المنتوجات البيولوجية (العضوية) التي بدأت تحتل موقعا مهما في الأسواق العالمية مما جعل بلدانا كثيرة ومن بينها تونس تهتم بها. وقد أصبحت تونس اليوم تحتل المركز الثاني إفريقيا والـ24 عالميا على لائحة المنظمة العالمية للزراعة البيولوجية.

تفاصيل أوفى في تقرير طارق شلاغو مراسل قناة "الحرة" في تونس.
XS
SM
MD
LG