Accessibility links

كوبي وغاسول يقودان ليكرز إلى مباراة نهائية مع سيلتيكس لتحديد بطل كرة السلة الأميركية


قاد الثنائي كوبي براينت والاسباني باو غاسول فريقهما لوس أنجليس ليكرز إلى تحقيق فوز سهل الثلاثاء على بوسطن سيلتيكس 89-67 على ملعب "ستيبلز سنتر" أمام 997ر18 متفرجا، وفرض مباراة سابعة حاسمة بينهما في نهائي دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين يوم غد الخميس.
وسجل براينت 26 نقطة و11 متابعة وغاسول 17 نقطة، 13 متابعة و9 تمريرات حاسمة وأضاف رون أرتست 15 نقطة.

يذكر أن المرة الأخيرة التي شهدت مواجهة الطرفين في مباراة سادسة كانت النتيجة كبيرة لمصلحة بوسطن 131-92 وفيها حسم لقب العام 2008. وفي المباراة السابعة سيستفيد ليكرز حامل اللقب من عامل الأرض إذ حقق حتى الآن في البلاي أوف 10 انتصارات على ملعبه مقابل خسارة واحدة.

وقال فيل جاكسون مدرب ليكرز: "كان دفاعنا جيدا، وكذلك معدل التقاط المتابعات (52 مقابل 39). كذلك كنا محظوظين قليلا".
وقال كوبي براينت بعد نهاية اللقاء: "يجب أن تكون طاقتنا قوية من الناحية الدفاعية على غرار مباراة اليوم".
وقال دوك ريفرز مدرب بوسطن عن المباراة السابعة التي ستحسم النهائي للمرة الثانية في آخر خمسة أعوام: "قدمنا أداء فرديا ولم نلعب كفريق. أنا محبط لأنني اعتقدت بأننا سنلعب بطريقة أحسن".

ولدى الخاسر، سجل راي ألن 19 نقطة، بول بيرس 13 نقطة، كيفن غارنيت 12 نقطة وراجون روندو 10 نقاط.

واستهل براينت المباراة بضغط هجومي مكثف، فسجل 11 نقطة من خلال تحقيقه 5 محاولات من أصل 8 في الربع الأول، فصنع ليكرز فارقا بلغ 10 نقاط 28-18 ما لبث أن وسعه إلى 20 نقطة بين الشوطين 51-31.
وتابع أصحاب الأرض هيمنتهم في الربع الثالث وتقدموا 76-51، وفي الربع الأخير بدا تقليص الفارق مستحيلا لسلتيكس نظرا لإصرار ليكرز وإهدار الضيوف عدة تسديدات ومحاولات.

يذكر أن الفريقين تواجها أربع مرات في مباراة سابعة ضمن الدور النهائي الذي شهد مواجهتهما 12 مرة، فتمكن بوسطن من الفوز في المناسبات الأربع، لكن المرة الأخيرة التي حصل ذلك كان في العام 1984 أي قبل عهد براينت وجاكسون مع ليكرز.
XS
SM
MD
LG