Accessibility links

logo-print

تركيا تدرس تخفيض علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل


توقع دبلوماسي تركي بارز اليوم الخميس أن تقوم بلاده بتخفيض علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل إذا لم تتخذ الأخيرة خطوات تصالحية عقب الغارة التي شنتها على "أسطول الحرية" الذي كان متوجها إلى غزة وأسفرت عن مقتل تسعة أتراك أحدهم يحمل الجنسية الأميركية.

وقال الدبلوماسي الذي طلب عدم الكشف عن هويته إن تركيا تتوقع أن تقدم إسرائيل اعتذارا على مقتل الأتراك وتعويض عائلاتهم والموافقة على إجراء تحقيق دولي في الحادث والإفراج عن ثلاث سفن تركية احتجزتها إسرائيل خلال الهجوم الذي شنته في 31 مايو/أيار الماضي.

وأكد الدبلوماسي لوكالة الصحافة الفرنسية أنه "إذا لم تتخذ إسرائيل هذه الخطوات، فستقوم تركيا بخفض تمثيلها الدبلوماسي إلى مستوى القائم بالأعمال طبقا للتعليمات التي تلقيناها" من حكومة أنقرة.

وأضاف أن تركيا تريد رفع الحصار عن قطاع غزة معتبرا أن "الجهود المبذولة لتخفيف الحصار عن القطاع لا تعتبر كافية".

وكانت تركيا قد استدعت سفيرها من تل أبيب عقب الهجوم الإسرائيلي على سفن "أسطول الحرية" وقالت إنها ستخفض العلاقات الاقتصادية والدفاعية مع إسرائيل إلى "الحد الأدنى".

وتسبب الهجوم في تدهور العلاقات التي كانت قوية بين إسرائيل وتركيا التي تعد البلد المسلم الوحيد العضو في حلف الأطلسي وظلت لسنوات أكبر حليف للدولة العبرية في الشرق الأوسط.

XS
SM
MD
LG