Accessibility links

مغارة جعيتا ضمن القائمة النهائية لعجائب الدنيا السبع


يأمل لبنان أن يقع الاختيار على مغارة جعيتا الفريدة المكونة من كهفين كبيرين وتمر فيها قناة مائية ضمن عجائب الدنيا الطبيعية السبع الجديدة.

واستقبلت جعيتا زهاء 400 ألف زائر العام الماضي وأصبحت على قائمة التصفيات النهائية التي تضم 28 موقعا في أنحاء العالم ستختار منها عجائب الدنيا الطبيعية السبع الجديدة في مسابقة يجري التصويت فيها على الانترنت وستعلن نتائجها في عام 2011.

ويأمل نبيل حداد رئيس الشركة المسؤولة عن إدارة وصيانة مغارة جعيتا أن يرجح جمال المغارة الطبيعي والتكوينات الجيولوجية الفريدة الموجودة فيها كفتها على مواقع مشهورة أخرى مثل "غراند كانيون" في الولايات المتحدة والحاجز المرجاني العظيم في استراليا.

وذكر حداد أن وصول مغارة جعيتا إلى قائمة التصفيات النهائية بعد ثلاث جولات من التصويت يعتبر فوزا كبيرا للبنان.

وقال حداد إن وصول مغارة جعيتا لمسابقة العجائب السبعة كانت لحظة تاريخية. حيث أنه ولأول مرة يتنافس لبنان على مستوى عالمي حضاري بهذه الأهمية. وقد فازت مغارة جعيتا بالمراحل الثلاثة الأولى وحاليا التصفية النهائية. وأضاف حداد بأنه إذا ما عرفنا أن مواقع عالمية كثيرة مهمة مثل شلالات نياغارا وقمة ايفرست خرجت من المسابقة وبقيت مغارة جعيتا من ضمن المسابقة. فإن هذا يعد نصرا كبيرا للبنان.


وستعلن أسماء المواقع الفائزة في مسابقة عجائب الدنيا السبع الطبيعية الجديدة يوم 11 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2011 بعد انتهاء عملية تصويت تجري عن طريق الانترنت أو الهاتف لاختيار المواقع الفائزة.
XS
SM
MD
LG