Accessibility links

logo-print

تسمية المدرب الأجنبي الذي سيقود المنتخب الكروي العراقي السبت المقبل


أكد عضو لجنة المنتخبات والمدربين في اتحاد الكرة العراقي الدكتور صالح راضي أنه سيتم الإعلان السبت عن اسم المدرب الأجنبي الذي سيقود المنتخب الوطني في الاستحقاقات المقبلة.

وأشار راضي في اتصال هاتفي مع "راديو سوا" من أربيل إلى أن أمام اللجنة العديد من السير الذاتية لمختلف المدربين المحليين والأجانب، مضيفاً "سنناقش اليوم السير الذاتية للمدربين الأجانب التي تم اختيارها من قبل الكثير من السير التي تم تقديمها للجنة، وأيضا بعض السير الذاتية لمدربين محليين، ونأمل اليوم أن نتوصل إلى اسم المدرب وإذا لم يتم الاتفاق على هذا الأمر سيكون يوم غد هو الموعد النهائي باتجاه حسم الموضوع".

وأضاف راضي أن المهم هو التفاوض مع المدرب وأن مسالة الإعلان عنه ستكون مقدمة لاتخاذ الخطوة المقبلة، مؤكداً أنه يأمل الوصول "إلى نتيجة نهائية قبل الإعلان عن اسم المدرب، لكن حتى لا يكون هنالك سوء فهم في الموضوع، فإن تسمية المدرب أو ترشيحه لا تعني شيئا من دون التفاوض معه وهي المهمة الأصعب".

وأوضح راضي أن الحكومة العراقية يجب أن تكون عاملاً مساعداً عبر تكفلها بالأعباء المالية للمدرب المقبل ولاسيما إذا كانت ميزانية الاتحاد لا تكفي لسد نفقات التعاقد، مضيفاً "بعد معرفة شروط المدرب إذا كانت هنالك إمكانية من قبل الاتحاد لدفع مبلغ العقد من دون الاعتماد على جهة معينة فهو أمر جيد لكن إذا حدث العكس فسنلجأ للحكومة العراقية للتكفل بدفع المبلغ، لأن المبلغ ليس دعما للاتحاد بل هو دعم للكرة العراقية والانتخابات ربما تبقي الاتحاد أو تبعده لكن المهم هو سمعة الوطن".

وتشير مصادر موثوقة من داخل اتحاد اللعبة إلى أن المدرب الصربي زوران بيلوفيتش، هو الأقرب للفوز بالمنصب على خلفية عدم مطالبته بملاك تدريبي وإداري مساعد بالمقارنة مع المدربين الآخرين .

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG