Accessibility links

logo-print

خبراء: استهداف المصارف يهدف إلى ضرب الاقتصاد وتعطيل الإعمار


رجح خبراء في مجالي الأمن والاقتصاد أن يكون وراء استهداف المصارف خطة لضرب الاقتصاد العراقي وتعطيل عمليات الإعمار.

وقال الخبير في الشؤون الأمنية علي العقابي في حديث لـ"راديو سوا" إنه قد يكون وراء استهداف المصارف مخطط لإضعاف الاقتصاد العراقي وإيصال رسالة إلى شركات الاستثمار العربية والاجنبية بأن الوضع الأمني في العراق غير مستقر لتعطيل البدء بمشاريع إعادة الإعمار.

وأضاف العقابي أن من شأن الإسراع في تشكيل الحكومة العراقية المقبلة أن يكون ردا سريعا وحاسما على مخططات تنظيم القاعدة باستهداف العملية السياسية وزعزعة الوضع الاقتصادي في البلاد.

أما الخبير الاقتصادي باسم انطوان فقال إن استهداف المصارف سيؤثر على الواقع الاقتصادي في العراق ويعجل من تفاقم المشاكل التي يعانيها من ضمنها البطالة والسكن وضعف الثقة في الاستثمار.

وكان الناطق باسم قيادة عمليات بغداد اللواء قاسم عطا قد كشف في وقت سابق عن وجود معلومات استخباراتية تؤكد تخطيط قادة تنظيم القاعدة لاستهداف أماكن حيوية من العاصمة بغداد.

التقرير بصوت مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG