Accessibility links

مظاهرات في الناصرية لليوم الثاني احتجاجا على استمرار أزمة الكهرباء


خرج مئات من المتظاهرين في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار احتجاجا على الانقطاعات المستمرة في التيار الكهربائي، فيما تعد الأحدث ضمن سلسلة من المظاهرات شهدتها أيضا البصرة وبغداد.

وقال مدير شرطة ذي قار اللواء صباح الفتلاوي لوكالة الأنباء الفرنسية إن المتظاهرين رشقوا مبنى مجلس المحافظة بالحجارة، مما استدعى تدخل قوات مكافحة الشغب التي استخدمت خراطيم المياه لتفريقهم.

وأضاف الفتلاوي أن 17 من أفراد الشرطة أصيبوا في المواجهات، بينهم ضابط برتبة مقدم في حالة خطرة.

تجدر الإشارة إلى أن محطة الناصرية تعد واحدة من أكبر محطات توليد الطاقة الكهربائية في العراق.

وألقى المتحدث باسم وزارة الكهرباء مصعب المدرس في حديث لوكالة أسوشيتدبرس مسؤولية انقطاعات الكهرباء على المسؤولين المحليين والمؤسسات الحكومية في المحافظة.

لكن محافظ ذي قار السابق النائب عزيز كاظم علوان قال في حديث لـ"راديو سوا" إن وزارة الكهرباء هي المسؤولة عن الأزمة التي أضرت بالقطاعات الخدمية والاقتصادية، وتوقع امتداد المظاهرات لمحافظات أخرى:
XS
SM
MD
LG