Accessibility links

الأمم المتحدة تدعو السودان لاعتقال منفذي الهجوم على قوة حفظ السلام في دارفور


أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن أسفه للهجمات ضد جنود قوة حفظ السلام في إقليم دارفور (يوناميد).

وقال المتحدث باسم الأمين العام للمنظمة الدولية مارتن نيسيركي إن الأمين دعا الحكومة السودانية إلى مواصلة بذل كل الجهود لاعتقال منفذي هذه الهجمات وإحالتهم أمام القضاء فوراً.

مقتل ثلاثة من أفراد حفظ السلام

وكان قتل ثلاثة جنود روانديين من قوة السلام المشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي في دارفور غرب السودان، وجرح آخر في هجوم شنّه مسلحون مجهولون.

وقالت البعثة في بيان إن ما يزيد على 20 مهاجما يرتدون ملابس للتمويه فتحوا النار على قوة يوناميد وهم يحرسون مهندسين مدنيين يقومون ببناء قاعدة جديدة للقوة في منطقة جبلية شرق جبل مرة في ولاية غرب دارفور.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول من القوة رفض ذكر اسمه أنه "قتل ثلاثة من أفراد بعثة حفظ السلام وأصيب رابع بجروح خطيرة اليوم في معركة استمرت لبعض الوقت مع مهاجمين مجهولين."

وقال "ردت قوات حفظ السلام بإطلاق النار واستمرت المعركة قرابة ساعة." وذكر المسؤول أن ثلاثة من المهاجمين قتلوا كذلك في تبادل إطلاق النار وفر الباقون في سيارة سرقوها من القوة.

يشار إلى قوة يوناميد المؤلفة من جنود من الجيش والشرطة معظمهم أفارقة كانت قد تولت المسؤولية خلفا لبعثة الاتحاد الإفريقي.

XS
SM
MD
LG