Accessibility links

logo-print

ماكريستال ينتهي من إعداد خطاب استقالته وكرزاي يتحفظ على أي قرار محتمل بالإقالة


أكدت مصادر أميركية أن قائد القوات الأميركية والدولية في أفغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال قد أعد بالفعل استقالته من منصبه بعد التصريحات التي انتقد فيها سياسة الإدارة في أفغانستان وأثارت استياء البيت الأبيض، وذلك في وقت أبدى فيه الرئيس الأفغاني حامد كرزاي تحفظا على إقالة ماكريستال من منصبه وعبر عن ثقته في الجنرال الأميركي المخضرم.

وقد استهل ماكريستال يومه الذي وصفته شبكة Fox News بأنه "يوم القيامة" بالتوجه إلى مقر وزارة الدفاع "بنتاغون" قرب العاصمة واشنطن لتقديم شرح للتصريحات التي أثارت غضب واستياء البيت الأبيض والبنتاغون، وذلك قبل التوجه لاحقا إلى البيت الأبيض للاجتماع بالرئيس أوباما.

وأضافت الشبكة أن ماكريستال قام بإعداد خطاب الاستقالة من منصبه بالفعل وينتظر الاستماع إلى قرار المؤسسة العسكرية والإدارة بشأن ما إذا كان ينبغي أن يتقدم باستقالته أم لا.

وأضافت أن ماكريستال سيلتقي في البداية مع وزير الدفاع روبرت غيتس قبل التوجه إلى البيت الأبيض لعقد اجتماع خاص مع الرئيس أوباما في المكتب البيضاوي قبل الانتقال للاجتماع مع مسؤولي الإدارة في غرفة عمليات البيت الأبيض.

ونسبت وكالة أسوشييتدبرس إلى مسؤول عسكري كبير القول إن أحدا في الإدارة لم يبلغ ماكريستال بأنه ستتم إقالته من منصبه إلا أنه لم يحصل على أي ضمانات بالاحتفاظ بمنصبه في الوقت ذاته.

وكان الرئيس أوباما قد عبر عن استيائه من تصريحات ماكريستال التي قال إنها عبرت عن "تقدير سيئ" من جانب الجنرال المخضرم ومساعديه مستطردا بالقول إنه "يرغب في الاستماع إلى الجنرال ماكريستال قبل اتخاذ أي قرارات نهائية" بشأنه.

تحفظ من كرزاي

وفي غضون ذلك، أكد الرئيس الأفغاني حامد كرزاي أن إقالة القائد الأعلى للقوات الدولية في أفغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال "لن تساعد" على تسوية النزاع في البلاد، على ما أفاد الناطق باسمه اليوم الأربعاء.

وقال وحيد عمر في مؤتمر صحافي في كابل إن "الرئيس يرى أننا مع شركائنا في مرحلة حساسة من حربنا ضد الإرهاب وأن الفراغ لن يساعد" على تسوية النزاع الجاري.

وأضاف أن كرزاي أبلغ الرئيس باراك أوباما أمس الثلاثاء عبر دائرة تليفزيونية مغلقة بأن "الجنرال ماكريستال شريك نثق به ومن أهم الشخصيات في هذه الشراكة ونؤمن بمواصلة مهمته وإستراتيجيته في أفغانستان".

وقال عمر إنه "منذ وصول ماكريستال إلى أفغانستان قام باتخاذ العديد من التدابير الجيدة التي لم تساعد فقط على تحسين الشراكة بين واشنطن وكابل بل ساهمت أيضا في زيادة مستوى الثقة بين الشركاء والشعب الأفغاني".

وكان الرئيس أوباما قد قرر أمس الثلاثاء استدعاء الجنرال ماكريستال إلى البيت الأبيض لتوضيح التصريحات النارية التي أدلى بها الأخير لمجلة "رولينغ ستون" والتي انتقد فيها إدارة أوباما واتهمها بسوء التقدير.

يذكر أن البيت الأبيض لم يستبعد اتخاذ قرار بإقالة ماكريستال من منصبه كما اعتذر الأخير عن التصريحات المنسوبة إليه وأبدى استعداده لتقديم استقالته.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض روبرت غيبس إن اوباما "غضب" حين قرأ المقال، غير أنه أكد في الوقت ذاته أن قرار الرئيس بشأن ماكريستال "سيكون رهنا بعزمه على ضمان استراتيجية تبرر شجاعة وتضحية" الجنود الأميركيين في البلاد.

XS
SM
MD
LG