Accessibility links

logo-print

أنباء عن بناء القاعدة تحصينات منيعة في الصحراء الكبرى للاحتماء من غارات محتملة


أفادت مصادر أمنية في مالي بأن ما يسمى بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي بصدد بناء تحصينات منيعة في الصحراء تحسبا لتعرضه لغارات جوية محتملة، حسبما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية اليوم الأربعاء.

وقال مصدر أمني في منطقة تومبكتو للوكالة إن "لدينا معلومات أكيدة من عدة مصادر تمكننا من القول إن القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي تبني نوعا من التحصينات والمخابئ للاحتماء من هجمات في الصحراء المشتركة بين مالي والجزائر".

وأكد هذه الأنباء مصدر رسمي في بلد مجاور لمالي إذ صرح لوكالة الصحافة الفرنسية بأن لدى بلاده نفس المعلومات وأن تلك التحصينات تم بناؤها بين الصحراء المالية والجزائرية وأن مخابئ أخرى يتم تشييدها قرب حدود النيجير.

وأضاف أن "الإرهابيين يعيشون حاليا في هاجس التعرض لغارات جوية محتملة ولذلك فإنهم يبنون المخابئ في مناطق جبلية صخرية".

وأشار إلى أنه يستعصي على القوات الأميركية الوصول إلى مقاتلي القاعدة المنظمين جيدا والمستفيدين من الفديات المالية التي يحصدونها مقابل إفراجهم عن رهائن غربيين ومشاركتهم في عدة عمليات تهريب.

وقال المصدر إنه يتم التركيز على ضرورة استعمال الوسائل الجوية من أجل استئصال وحدات القاعدة في تلك المناطق.

وكانت فرنسا والولايات المتحدة قد جددتا قبل أشهر قليلة التأكيد على عزمهما مساعدة دول الساحل والصحراء على مكافحة الإرهاب.

XS
SM
MD
LG