Accessibility links

قوى سياسية ترفض مقترحا لاختيار مرشح رئاسة الوزراء تحت قبة البرلمان


أعلن النائب عن قائمة "العراقية" قتيبة الجبوري رفض قائمته مقترح المجلس الأعلى الإسلامي في العراق اعتماد البرلمان في عملية اختيار المرشح لمنصب رئيس الوزراء، لأنه مخالف للدستور، حسب قوله.

وفيما أشارت مصادر في المجلس الأعلى إلى تأييد المراجع الدينية في النجف للمقترح رجح النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان طرح حلول غير دستورية لتشكيل الحكومة على حد تعبيره، قائلا في حديث مع "راديو سوا":

"لم أسمع بأن المرجعية أيدت هكذا مقترح وحزب الفضيلة لديه مقترح مماثل بطرح عدة مرشحين أمام البرلمان، وهذا غير دستوري، ولكن يمكن عده طريقا للحل، لأننا نتبع أحيانا طرقا غير دستورية مثل الجلسة المفتوحة، ولهذا تأتي هذه المقترحات لحل القضية المستعصية، على الرغم من أنها لا تستند لقاعدة دستورية".

ووصف عضو التحالف الوطني حسين الجبوري مقترح المجلس الأعلى بأنه حل وسط يهدف لتحقيق تقارب بين الأطراف السياسية.

وأعرب عضو ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر عن اعتقاده بأن مقترح المجلس الأعلى يعبر عن إشارة غزل بين عمار الحكيم وزعيم "قائمة العراقية" إياد علاوي، حسب تعبيره.

وحسب مصادر في المجلس الأعلى الإسلامي فإن هذا المقترح يأتي في إطار كسر الجمود الذي رافق مسار مفاوضات تشكيل الحكومة بعد اتساع الخلاف حول الكتلة النيابية أو القائمة التي تطرح مرشحها لمنصب رئيس الوزراء .

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG