Accessibility links

تجار المخدرات في المكسيك يهددون شرطة ولاية أريزونا الأميركية


في سابقة فريدة من نوعها، وجه تجار المخدرات في المكسيك تهديدات مباشرة بالقتل لعناصر الشرطة الأميركية في مدينة نوغاليس بولاية أريزونا الأميركية على الحدود مع المكسيك، بعد مصادرة الشرطة الأميركية كميات كبيرة من شحنة "ماريوانا".

وتخوض عصابات (CARTEL) المخدرات المكسيكية حرباً شرسة فيما بينها للسيطرة على السوق المحلية والتجارة إلى الولايات المتحدة، في صراع أوقع عشرات الآلاف من القتلى، إلا أنها المرة الأولى التي يجري فيها تهديد قوات أمن أميركية بصورة مباشرة.

وبدأت الواقعة قبل أسبوعين بعد أن أحبط ضباط شرطة في مدينة "نوغاليس"، عملية تهريب ومصادرة كمية كبيرة من الماريوانا.

وقال قائد شرطة نوغاليس جيفري كيركام، إن المهربين نجحوا في الإفلات والفرار إلى داخل المكسيك.

وأوضح أن هذه التهديدات تؤخذ على محمل الجد، وأن شرطة نوغاليس تلقت معلومات من مخبرين يعملون في المكسيك أن كبار تجار المخدرات وراء هذه العملية وهم مستاؤون من مصادرة شحنة الماريوانا .

وقد قامت إدارة الجمارك وحرس الحدود الأميركية بإرسال تعزيزات أمنية إلى المنطقة.

والجدير بالذكر أن حكومة الرئيس المكسيكي فيليبي كالديرون تخوض حرباً شرسة ضد عصابات المخدرات في شمال المكسيك.

وقد نشرت حوالي 50 ألف جندي وآلافا من رجال الشرطة في أنحاء البلاد في إطار حملة وطنية لمواجهة عصابات المخدرات، ولكن هذه الحملة لم تتمكن حتى الآن من وقف أعمال العنف المرتبطة بالمخدرات التي أودت بحياة أكثر من 15 ألف شخص في السنوات الماضية.
XS
SM
MD
LG